اعتصام انذاري ومسيرة لمعطلي مجموعة الطليعة داخل جماعة الوطية باقليم الطنطان.



هشام بيتاح .
خاضت مجموعة الطليعة للمعطلين الصحراويين بالطنطان اعتصاما انذاريا أمام جماعة الوطية مصحوبا بوقفة سلمية ومسيرة جابت داخل مقر جماعة الوطية، ردا على سياسة المجلس الجماعي للوطية في التجاوب مع ملف معطلي المجموعة بسبب عدم المصادقة على نقطة متعلقة بتشغيل هؤلاء الشباب ليصطدم اعضاء المجموعة بعدم المصادقة في وقت سابق على نقطة دعم المجموعة بنسبة مالية مقسمة على جماعات ترابية ومجالس منتخبة.
فالى حد الان لازال الجدار المنيع الذي يقف امام ملف المجموعة هو عدم عدم المنتخبين لابناء المدينة عامة ومجموعة الصمود خاصة بعد تماطل المجلس الاقليمي والمجلس الجماعي للوطية في تنفيذ التزاماته المتعلق بدعم ملف هذه المجموعة.
وكانت مجموعة الطليعة قد دخلت في سلسلة حوارات مع السلطات انتهى بهم المطاف من جديد بالعودة الى الشارع بعد اربع سنوات من النضال المتواصل والإحتجاج السلمي الرامي الى استفادة ابناء المنطقة وحاملي الشواهد العليا من حقهم في الشغل القار والعيش الكريم، مؤكدين استمرارهم في فضح فساد هذه المجالس عبر النضال السلمي لوضع الساكنة في بوصاة الحقيقة بعيدا كل البعد عن شعارات التنمية الوهمية الكاذبة.



طنجةبريسhttps://tangerpress.com/news-17713.html




شاهد أيضا


تعليقات الزوار