طنجة بريس تصدرعن مؤسسة طنجة بريس للخدمات الإعلامية-الإيداع القانوني 11-2016 **CNSS:4508349:/ RC 78065 المدير المسؤول أحمد خولالي أكزناي / مديرالنشر: عبد القادر زعري.\         جلالة الملك يستقل رئيس المجموعية الصينية بي .واي.دي             قصة القبض على بارون المخدرات المدعو الشعايري             انتخاب علي عبد الصادق كاتبا جهويا لاتحاد النقابات لإتحاد المغربي للشغل             نبدة عن حياة الجينرال محمد هرمو الجديد للدرك الملكي             بلاغ الاتحاد المغربي للشغل الاتحاد الجهوي لنقابات بطنجة            
 
logo direct pub
النشرة البريدية

 
الحرب على الجريمة

قصة القبض على بارون المخدرات المدعو الشعايري


. فتاة مدمنة بتطوان تقدم جسدها للمراهقين مقابل 10 دراهم


طنجة: حجز16150 قرص مخدر عبر الميناء المتوسطي


احباط محاولة تهريب 11 كلغ من الحشيش عبر ميناء طنجة المتوسطي


طنجة: تويقف شخص بمنطقة بني مكادة بحوزته34 لفافة الهيروين


إصابة شرطي أثناء محاولته إيقاف مجرم بطنجة

 
جريدتنا على الفايس بوك
 
مجهر قناص طنجة بريس

أسامة الموساوي من ملحد ماركسي الى داعشي ؟؟؟


العيب. ليس في من قدم المساعدات لضحايا " واقعة بولعلام "وإنما العيب في من لم يهتم بهن !!!


الدرس الملكي : المشروع التنموي الحسيمة منارة المتوسط

 
شؤون إدارية ونقابية

انتخاب علي عبد الصادق كاتبا جهويا لاتحاد النقابات لإتحاد المغربي للشغل


بلاغ الاتحاد المغربي للشغل الاتحاد الجهوي لنقابات بطنجة


"ما تقيش ولدي" تنبه "غوتيريس" إلى الغموض في قضية إثبات نسب الأبناء


تصريح منظمة "ماتقيش ولدي" بشأن إلغاء الخبرة الجينية

 
منوعات

طنجة:الدورة الحادية عشرة للمهرجان الدولي للمسرح الجامعي


مسرح البدوي يحتفي بدكرى 65 لتأسيسه


خبراء يؤطرون خمس ورشات قيمة بمهرجان أوروبا- الشرق الخامس للفيلم الوثائقي

 
أخبار التربية والتعليم

انتخاب نور الدين أشحشاح رئيسا لهيأة أساتذة القانون


اضراب وطني للنقابات التعليمية من أجل كرامة المدرس


ثقافة الريع في مناقشة أطروحات الدكتوراه

 
صوت وصورة
 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


اخطر مجرم على المغرب: ضحايا عبد السلام ولد الهبيل امريكي من اصل مغربي


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 28 دجنبر 2012 الساعة 34 : 00


امحمد الودغيري فاس\ لجريدة طنجة بريس

سلام الله عليكم أعضاء وأطر و مراسلي موقع طنجة بريس عروسة الشمال وبعد نود أولا أن ننوه بمجهوداتكم الجبارة الرامية لإحقاق الحق وبيان   الحقائق والأخبار , وزادكم الله تفوقا وتميزا  وبعدلقد سبق وراسلناكم ببلاغات وقمتم والحمد لله بنشرها   الشيء الذي ترك لنا انطباعا جميلا نحو موقفكم وهذا مازاد توطيدا في تقتنا بكم ونطلب منكم المزيد من المساندة كون هذا الملف الذي خلف اعتقال الفاعل الجمعوي و الشريف العابد الودغيري بناءا على شكاية كيدية من اليهودي المدعو صام ولد لهبيل.  وقد سبق وراسلناكم بفيديو يسب فيه السلطات وينعل المؤمنين و يشكك في مصداقية القضاء والدستور ومازاد الطينة بلة كون هذا الأخير حر طليقا مع علم السلطات بنصبه واحتياله المنشورين على الفايسبوك و في الجرائد الإلكترونية ولا على التويتر 
نطلبكم كونكم أولا مسلمين وثانيا كونكم مغاربة وثالثا كونكم أخوة أن تساندونا في محنتنا هذه  وإن تنصروا الله ينصركم
.

حوار مع صام الأمريكي مالك مفاتيح سجن عين قادوس

يشرفنا أن نحيطكم علما بفيديو على اليوتيوب لأمريكي من أصل مغربي المتهم في قضية سب الله والمسلمين والمقدسات وملفات النصب والإحتيال  والمعروف من قبل جهات نافذة بعبد    ,  السلام ولد الهبيل . ولكي تكون على علم بحيثيات هذا الحوار وما يحمله من خبايا فلتتفضلوا مشكوريي ندعوكم لقراءة الموضوع بالكامل وشكرا مسبقا


وهذه ضحية من ضحايا صام عبد السلام ولد الهبيل حرفيا باللغة الفرنسية ... وهي شكوى موجودة في الأنترنت من قبل للتذكير فقط  

Je suis une jeune femme divorcé d'origine Canadienne de Quebec j'ai rencontré '' Sam Ben Safi de son vrai nom (Abdesselam Lhbil) boite postale 1595 Manhattan New York 10021 numéro de passeport American 112814836 '' dans son restaurant Sam's Souk à Manhattan il m'a raconter qu'il est un marocain juif et il veut quitter les Étas unis pour rentrer chez lui et faire des investissements , il m'a proposer
d'être associer avec lui il l'a passé avec moi deux ans j'ai dépensé plus de cinquante mille dollars plus les charges se l'achat de la voiture Hummer limousine il m'a proposé d'acheter un Riad au Maroc j'ai proposé Marracech mais il l'a insisté a Fés il m'a convaincu car Marracech est pleine du Riads et les prix son très chers enfin on se mit dacors d'acheter un Riad à Fés en octobre 2009 j'ai lui donné cent cinquante mille dollars il l'a rentré au Maroc il m'a dit qu'il a acheté un Riad à Fés à Talaa kebira prés de la maison Memonit à un million deux cent mille dirhams marocains il m'a envoyé les photos il m'a demander encore de l'argents pour l'aménagement de Riad et pour recevoir les autorisations nécessaires il l'a revenu à Manhattan il m'a importé des cadeaux du Maroc une babouche brodé il m'a dit que c'est avec des fils d'or et un caftan brodé il m'a dit que son prix à deux cent mille dirhams environ vingt mille dollars j'ai lui dit pourquoi ce gaspillage d'argent il m'a répondu que rien n'est plus cher de moi dans le monde entier j'ai trouvé après que le cadeau ne dépense pas deux cent dollars nous étions très heureux car nous allons rentrer au Maroc et nous allons transformer notre Riad à un restaurant à la spécialité juive je lui donner encore deux cent mille dollars il l'a commencé les travaux dans le Riad il l'a construit le premier, le deuxième et le troisième étages et pour faire des extensions pour faire une piscine il l'a acheté un lot de terrain de son voisin à cinq cent mille dirhams (cinquante mille dollars) il m'a demander de lui envoyer l'argent pour finir l'achat j'ai lui envoyer soixante mille dollars à son compte ocjmb à Casa Blanca nous étions en contact chaque jours en facebook de deux heures à toits heures après trois mois il m'a dit qu'il a des problèmes avec des autorités Marrocaies et qu'ils ont fait une infraction contre lui et qu'il démolir tous ce qu'on a construit pendant les sept mois il m'a demandé de faire des interventions à la communauté juive pour protéger notre projet surtout qu'il était victime d'un de deux millions de dirhams de pièces de collection et pièces d'argents il m'a envoyé des photos de ma voitures Hummer limousine avec laquelle il fait des manifestations avec des signes il l'a demandé de lui envoyer encore de l'argent pour les avocats et les dépenses des revendications après il a fait des manifestations à Fés, à Rabat et à Aljezerras après dans le salon d'immobilier de Maroc à Paris il m'a demander encore de l'argent j'ai lui envoyé quinze mille dollars à Paris et j'ai lui dit que c'est la dernière somme d'argent que je vais l'envoyer après j'ai lui téléphoné il ne répond pas j'ai essayé plusieurs fois mais sans vin un jours j'ai essayé par un téléphone d'une copine il l'a répondu il m'a dit qu'il l'a été dans l'hôpital à cause d'une accident qu'il était victime avec un de parie politique qui a voulu lui tué et qu'il avait beaucoup de problèmes et que le Riad était démoulé et que le terrain de voisin qu'il a acheté à cinquante mille dollars n'appartient pas au personne qui lui a eu vendu j'ai lui demander de rentrer au Étas unis enfin il l'a changé tous ses numéros de téléphones j'ai chercher à toutes les endroits à Manhattan j'ai trouvé que le restaurant est loué et que c'est pas lui le propriétaire ni de le restaurant ni de la maison et qu'il n'a rien au Étas unis je suis rentrée au Maroc j'ai cherché le Riad à Fés et j'ai trouvé la catastrophe une petite maison de cinquante mètres je suis monté sur les terrasses des voisins j'ai vu les constructions démoulées qui ne dépasse pas vingts mille dollars j'ai su enfin que j'était victime d'un escroc trafiquant, monteur, voleur,un sale Arab d'une mère musulmane.
C'est mon histoire avec Sam Ben (Abdesselam Lhbil) je l'a raconte en toute en toute honnêteté pour protéger toute femme de ce renard .

 

وهذا نص الرسالة التي أرسلها الأخ الأمين العام ، تحت السلم الإداري بعين قادوس التي يطعن فيها بنتيجة الخبرة الخطية

مـــن الكبير الــــعـابد الودغيري

معتقل إحتياطي بالسجن المحلي 

بـــعين قــــــادوس فـــــــــــاس

 إلى السيد رئيس المختبر العلمي للشرطة العلمية تحت إشراف

السيد المدير العام للأمن الوطني 

بـــــيـــــد الســـــيــد 

مدير السجن المحلي بعين قادوس

فاس في 2012/11/26

الموضوع : طلب إجراء بحث في ملابسات خبرة .

سلام تام بوجود مولانا الإمام

وبعد قامت مصلحة الشرطة العلمية مصلحة المستندات المختصة في إنجاز خبرات على الوثائق والخطوط منذ خمسة أشهر بإجراء خبرة خطية بيني وببين الهبيل عبد السلام وأسفرت نتيجة الخبرة أنني صاحب الخط وأنا لست كذلك والخط ليس خطي فقمت بخبرة مضادة بفرنسا أسفرت أنني لست الكاتب

الوقائع والخروقات

الشخصين اللذين أقاما الخبرة وجهوا إلي اتهامات وطلبوا مني أن أسلم للمدعو صام أمواله فسألتهما هل تقيمان خبرة أم أنتما قاضيان؟ في حين أن مهمة الخبرة محضة ولا علاقة لها بتوجيه الاتهامات لأحد وهذا ما لم أسمعه عند الشرطة القضائية فقد عمد المسؤولان عن إرباكي ومحاولة الضغط علي ، ثم إن المسؤولان على الخبرة جعلاني كالمعتقل الاحتياطي مع العلم أنني مصاب بداء السكري والضغط والنقرس فضغط على مايزيد من أربع ساعات متوالية كتب خلالها مايزيد عن 70 صفحة فشعرت برهب غريب ولم يساعدني حتى بجرعة ماء مع أنني تكبدت السفر من فاس على الساعة الرابعة صباحا لأكون في الموعد مما جعل كتابتي لاتصدر عني بشكل طبيعي والحالة النفسية بطبيعة الحال لها تأثير قوي على الخط وهذا لايساعد على الوصول للحقيقة ،ولم تتطرق الخبرة لتقنيات الضغط على الرقم والشكل والاتجاه والاستمرارية في الكتابة والسرعة والفراغ والتباعد في الكتابة ،بل اعتمدت الخبرة على البحث على حرف أوحرفين متشابهين لتقول أن الخط مطابق لخطي ،وحيث أن هذه التقنيات التي وضعها عالم الخطوط  (كربيو جامان ) التي توجد في دماغ الإنسان غير قابلة للتغيير في الخاصيات الخطية المميزة لكل إنسان والكتابات يذكر العالم السالف الذكر تخرج عن ثلاثة أنواع الكتابات الخطية المنظمة وهي حالتي والغير المنظمة والتي تصدر عن شخص لم يلج المدرسة والكتابات التي كانت منظمة وجعلتها عوامل عكس ذلك .

فألتمس من جنابكم اعادة هذه الخبرة دون أن تطلعوني عليها لمعرفة صحة أقوالي كما عرض علي أوراقا لست كاتبها أحضرها الطرف الثاني فما أدري لماذا نقارن خطوطا مع خطي ليست لي فقال لي هذه الأوراق صرح الطرف الثاني أنها لك فأخبرته أن الأوراق التي أدليت بها لإرساليات لجمعية المحافظة على التراث والأصالة وكلها بأرقام إيداع لدى السلطات والمجالس هي الوحيدة التي لي وتواريخها لخمس سنوات مضت كل سنة أحضرت عنها كتاب بخطي .

وبعد أربعة أشهر من الترقب والانتظار جاءت نتيجة الخبرة أنني صاحب الخط وأنني ذو مقدرة أن لاستعمال الخطوط وأن الخط مطابق مئة بالمائة لخطي وعرضت على الشرطة القضائية بفاس نتيجة الخبرة وسألتني هل تطعن في هذه الخبرة فأكدت ذلك ، وحررت محضرا بذلك امضيت عليه وسلم التقرير للسيد وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بفاس فأمر بوضعي رهن الاعتقال الاحتياطي مباشرة بعد صدور الخبرة ومتابعتي بتهمة النصب والتزوير وإهانة السلطات برفع شكاية كاذبة ، فتوجهت لفرنسا وأقمت خبرة خطية أكدت وفق المعايير الدولية التقنية وأسفرت النتيجة أنني لست الكاتب ولا يمكن أن يكون بأي وجه من الوجوه هذا خطي ، وعرضت الخبرة المضادة على النيابة العامة وطلبت إجراء خبرة مضادة ثالثة بمختبر الدرك الملكي إلا أن النيابة العامة رفضت ذلك نتج عن هذه الخبرة المتابعة التي ذكرتها آنفا ، وصار الطرف الثاني يطلب وضع جميع أملاكي وممتلكاتي تحت الحجز التحفظي ، ويطالبني بمليار سنتيم تعويضا ومبلغا مماثلا من البنك الذي تابعه بالتزوير . النيابة والقضاء الجالس تعد نتائج هذه الخبرات ونتائج خبرة الحمض النووي كتاب لايأتيه الباطل كالكتاب المنزل المحفوظ ، وأنا على علم اليقين أنني لست الكاتب والخبرة تأكد أن الطرف الثاني ليس هو الكاتب وهذا واضح إذن لإثبات براءتي لابد من وجود الشخص الثالث الذي قام بكتابة هذه الشيكات ، وسبب اعتقالي عرقلة للبحث ، وقام المدعو صام بنشر صورتي ووضع رقم اعتقالي في منشورات وزعها داخل المدينة ، فأجاب الله تعالى دعاء المظلوم وحضر شهود لا علاقة لنا بهم سوى إظهار الحق فتقدموا لقاضي التحقيق وأدلوا بشهادتهم أن شخصا يدعى حسن أبا ثراب قام أمامهم وبمحضرهم بكتابة هذه الشيكات بحضور لهبيل عبد السلام كان عدد الشهود أربعة أدلوا بشهادتهم مسؤولة منهم وبرزت الحقيقة الضائعة فأين مصداقية هذه النتيجة التي يعطيها القضاء القدسية لذلك سيدي الرئيس أبعن لكم بهذا الكتاب وذلك قصد :

ـ إجراء بحث في ملابسات هذه الخبرة .

ـ إعادة هذه الخبرة والإطلاع عليها ولو لم تعطوني نتيجتها ولكن لأجل إصلاح منظومة العدالة والقضاء ومصداقيته .

ـ يصرح عدد ليس بالهين بأن نتائج الخبرة زائفة أو أنهم مظلومون فاخدوها بعين الاعتبار

ـ توجيهات صاحب الجلالة واضحة لتطبيق مضامين الدستور الجديد وإرساء تقافة الشفافية والنزاهة وربط المسؤولية بالمحاسبة ، خصوصا إذا كانت هذه الخبرات تزج بأناس بالسجن وتقطع أنسابا .

سيدي الرئيس إنني لا زلت رهن الاعتقال الاحتياطي وإنني متأكد من أنكم ستقومون ببحث في مستوى هذا الحدث خصوصا وأن الجالية اليهودية تدعم هذا الشخص ولقد زج بعدة أشخاص في السجن فكل ما نطلبه هو إحقاق الحق ونصر العدالة ودمتم لخدمة العرش العلوي المجيد و حتى تقرأ لكم تقبلوا سيدي أسمى عبارات التقدير والاحترام .

إمضاء : الكبير العابد الودغيري

وهذا بيان للرأي العام   لقد مرت قرابة 3 أشهر على اعتقال الأخ الأمين العام للميثاق الوطني للجمعيات غير الحكومية على ذمة التحقيق في قضية شيكاتتقدم بها (صام ولد الهبيل) المدعو من قبل جهات نافذة و معلومة . هذا الإعتقال الذي ضرب بعرض الحائط كل الشعارات والأمال التي جاء بها دستور فاتح يوليوز 2011 والذي ناضل الأخ الأمين العام من خلال موقعه كفاعل جمعوي يرأس كذلك المركز الوطني لمحاربة الإقصاء والتهميش ، وكذا مركزه كأمين للسر الدائم لجمعية المحافظة على الثرات والأصالة ، بمعية أطر هذه الجمعيات وأعضائها والمتعاطفين معها من أجل إقراره ، ايمانا منا بما تضمنه من حقوق وحريات عامة وضمانات قضائية لكافة المواطنين بعد تكريسها من خلال الممارسة اليومية لكل الفاعلين والمسؤولين عن تنزيل مضامينه على أرض الواقع . غير أن تعامل الجهات المعنية مع الأخ الأمين العام أعطانا الإنطباع كفاعلين جمعويين وجمعيات مدنية بأن عهد التغيير ماهو إلا شعار طنان وحبر على ورق ، وبأن ممارسات الماضي لازالت سارية وبأننا بعيدين عن مفاهيم العدالة والمساواة. 
إن اختيار وضع السيد الأمين العام رهن الاعتقال الاحتياطي منذ شهر دجنبر 2012 بالرغم من توفره على كل الضمانات المذلوبة لمثوله أمام القضاء في أي وقت ، مع ترك الذرف الآخر ، حرا طليقا يصول ويجول ويتجبع بانتمائه اليهودي وجنسيته الأمريكية ، والبدعم الذي يحظى به من قبل جهات نافذة وتحديه للقضاء ، والتدخل في سير العدالة ، على الرغم من أن جريمة التزوير لصيقة به من حيث أنه من قام بتقيدم الشيكات المزورة ، مايفتح الباب للتأويلات كذلك هو عدم استجابة الجهات المعنية لطلب إجراء خبرة مضادة بعد رفضها للخبرة التي أجراها الأخ الأمين العام بفرنسا في أحد المختبرات العالية التقنية والدقة ، والتي أثبثت بما لايترك مجالا للشك بأن النتيجة التي توصلت إليها الخبرة الأولى المعدة في المعمل الجنائي هي نتيجة خاطئة . مما أصابنا كجمعيات مدنية يالصدمة والإحباط متسائلين عن جدوى وسبب عدم الإستجابة لهذا الطلب إذا كان الهدف هو تبيان الحقيقة ومن المذنب في هذه القضية .
وفي سياق الإزدواجية في التعامل وغياب المساواة نحيط الرأي العام علما أنه قد سبق لنفس هيئة التحقيق أن قامت بإجراء مسطرة التحقيق للطرف الآخر ، بنفس الفعال وفي نفس الظروف والملابسات في حالة سراح مع العلم بأنه لا يتوفر على أي ضمانات للحضور ، ولا يتوفر لا على منزل قار ولا أبناء ولا زوجة أو أي موطن يمكن استدعائه اليه ، سوى جواز سفر أمريكي يمكن استعماله في أي وقت لمغادرة الثراب الوطني ، وعلى الرغم من كل ذلك توبع في حالة سراح .

اننا لا نناقش ملائمة افعال الجهة المتابعة ، ولكن نريد وندافع عن معاملة المواطنين على قدم المساواة ، خصوصا اذا كانت موازين الضمانات متوافرة في جانب لم تؤخد بعين الاعتبار ، وغير متوفرة في الجانب الآخر ، الشيء الذي أثار تساؤلاتنا حول ميزان العدل والمساواة ،على أن لا يميل لجهة دون أخرى ، الذي ناظل من أجله كل المغاربة ، وكأثر لما ناضل من أجله الربيع العربي ، والذي لم يكن صدقة زلا مجانا ولا هدية ولا منحة ، بل استحقاقا لنضال جماهير الشباب والذين يعلنون من الآن تضامنهم مع كل المناضلين من أجل المساواة ومعاملة المواطنين على حد سواء ، فبالاحرى الأجانب ازاء المواطنين .
ان استمرار وضع الأخ الأمين العام السيد العابد الودغيري رهن الاعتقال الاحتياطي بعد مرور 3 أشهر خصوصا في ظل الدستور الجديد ، لهو ضرب للمبادئ الواردة فيه بعرض الحائط وبالأخص اعتماد قرينة البراءة والأخد بمبدأ البراءة هي الأصل يجعلنا نعتقد أن التحقيق مع الأخ الأمين العام في حالة اعتقال لهو استهداف للنسيج الجمعوي بمدينة فاس والمجتمع المدني الذي أعطاه الدستور الجديد مكانة هامة ، وتحيز سافر لطرف دون الآخر ، وحكم بالإدانة قبل الأولان .
وما يتير حفيظتنا هو استمرار هذا الشخص (صام ولد الهبيل) أمام الملأ بانتمائه اليهودي وبجنسيته الأمريكية ، بل تعدى ذلك إلى المساس بالشعور الديني لنا كمغاربة مسلمين من خلال تطاوله على المقدسات ، بسب الله تعالى وشتم نبينا (ص) والمس بإمارة المؤمنين ، مما يجعلنا نتسائل عن دور القضاء ، وهل هو موجود للدفاع عن مقدساتنا أم أن هناك أشخاص فوق القانون بالرغم من دفاعنا المستميث كمغاربة عن دولة الحق والقانون والمساواة .
وإن هذا الشخص لا ينفك يتوعد ويهدد الجميع مدعيا أنه يملك مفاتيح السجن يدخل له من يشاء ويخرج منه من يشاء . بمعنى آخر التابعون له المرضيين ضامن لهم الموقع خارج القضبان والمغضوب عليهم ، لو خالفوه في أشياء سوف يزج بهم في السجن كما حل بالأخ الأمين العام ، والتجربة حاضرة وظاهرة للعيان .
اننا كجمعيات مدنية فاعلة نطالب كل الغيورين والمناضلين والفاعلين الحقوقيين والجمعويين الى التضامن معنا في هذه المحنة ضد هذا الشخص والدفع في اتجاه تطبيق القانون على الجميع دون تمييز والدفاع عن استقلالية القضاء الذي نحترمه ، لأنه من مبادئ الدول الديمقراطية هو وجود قضاء مستقل وقوي ، لا يعترف بالتمييز بين كل من يخضع له في حدود الدولة ومتشبت بسيادته ، يطبق القانون على الجميع ، ونناشد من خلال موقعنا كجمعيات مدنية فاعلة ، الجهات المعنية أن تطلق سراح الأخ الأمين العام والتحقيق معه في حالة سراح خصوصا بعد مرور 3 أشهر من الاعتقال دون الوصول إلى نتيجة واذا كان لابد من الاعتقال فإنه من باب العدالة والمساواة متابعة جميع الأطراف في حالة اعتقال وليس طرف دون طرف آخر ، مايفتح الباب للتأويلات .  والسلام


4826

2






تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- وراءك حتى النصر

عبد الله الفهري

إن إسم الدولة مقترن بالحق و القانون  (دولة الحق و القانون )، فصلاح القضاء أساس المجتمعات المتقدمة ،فإذا فسد القضاء فسد المجتمع .
إن القانون فوق الجميع ولا يجب أن ينصاع تحت أي ضغوط مادية ولا تحت أيدي أصحاب النفوذ، و إن الذي نراه هنا لهو عار لمجتمع سائر في طريق التقدم و لا يجب علينا أن نقعد مكتوفي الأيدي.
الصبر الصبر يا أخانا ،إن فرج الله قريب ،سندعمك و نظل كذالك حتى النصر إن شاء الله ،وكما يقول الله سبحانه و تعالى: {ويريد الله أن يحق الحق بكلماته ويقطع دابر الكافرين * ليحق الحق ويبطل الباطل ولو كره المجرمون}.

في 28 دجنبر 2012 الساعة 28 : 02

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- المغرب يضيع من أيدينا فهل من منقد

simo

المغرب يضيع من أيدينا فهل من منقد ???

في 30 دجنبر 2012 الساعة 26 : 21

أبلغ عن تعليق غير لائق


المقالات المنشورة تعبر عن مواقف أصحابها لا غير والموقع غير مسؤول عنه

التعليقات خاضعة لمقتضى مدونة الصحافة والنشر  الجديدة

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



كتائب القذافي تفرض سيطرة كاملة على بني وليد

حوار مع الشاعرة ريحانة بشير

تقرير حول مناقشة المعارضة الاتحادية لميزانية التربية الوطنية في البرلمان

الفساد في قطاع التعليم من الوزير إلى المدير

مسيرة 27 ماي 2012 ناقوس الخطر من أجل تعديل حكومي لحكومة هواة

والي طنجة يعترض على تنظيم ندوة حول الجهوية يشارك فيها مستشار ملكي وفليبي غونزاليس ويمنع المساعدات ال

الجزائر تعيد الضحية للجزار و تسلم لاجئين سوريين لنظام بشار الأسد

اخطر مجرم على المغرب: ضحايا عبد السلام ولد الهبيل امريكي من اصل مغربي

اعتقال شاب مغربي بعد مرور شهرين على سرقته لمحل مجوهرات بإيطاليا

مراسلة بروكسيل: تفاصيل قتل مهاجر جزائري على يد الشرطة البلجيكية بتهمة الارهاب

اخطر مجرم على المغرب: ضحايا عبد السلام ولد الهبيل امريكي من اصل مغربي

من يقف وراء قتل السائح المغربي محمد العابد بروما؟

اتهام بتهييج سلفيين لاعتراض سيارات الشرطة والاعتداء على عناصرها بطنجة





 
إعلانات طنجة بريس

بأسواق المغرب ولأول مرة WI DRINKS

 
الأكثر قراءة

جلالة الملك يستقل رئيس المجموعية الصينية بي .واي.دي


نبدة عن حياة الجينرال محمد هرمو الجديد للدرك الملكي


من هو الجنرال دوكور دارمي حسني بنسليمان ؟


الملك يعين الجنرال محمد حرمو خلفا للجنرال حسني بنسليمان

 
أخبار طنجة

حفل اختتام فعاليات طنجة الكبرى - طنجة الأبطال -


بطنجة... عزيز أخنوش يفتتح المؤتمر الجهوي لجهة طنجة تطوان الحسيمة


هيجان الأفارقة بطنجة سببه ترويج معلومة مغلوطة عن فتح باب سبتة للجميع


وزير السياحة يجتمع مع مسؤولي القطاع بجهة طنجة تطوان الحسيمة

 
إلى جلالة الملك والمسؤولين

رجل خمسيني يعتدي على سيدة بحي البرواقة ويمنعها من الالتحاق بمسكنها


شرطي بطنجة يشكو قضاء الأسرة ويطالب بفتح تحقيق من المفتشية العامة


"الناظوريون" يعتزمون إغراق الديوان الملكي بالقصر العامر و المفتشة العام لوزارة العدل و الحريات، بالشكاوي

 
أخبار دولية

هبات دول الخليج إلى المغرب تصل إلى 4.58 مليار درهم


نص البيان الصادر عن مكتب التواصل الحكومي بحكومة قطر حول الصورة المنسوبة لصاحب الجلالة.

 
أخبار جهوية

محاسبو الشمال .. مسيرتنا في التكوين موفقة وعلى القانون أن ينصفنا


حادثة سير خطيرة الرابطة بين وزان وسيدي رضوان


قضية "أسامة الشاط" مع شركة للأمن الخاص .. تعود للواجهة

 
أخبار وطنية

عودة الأمطار للمغرب ابتداءا من الاثنين 11 دجنير


الرئيس الفلسطيني ينوه بقرار جالة الملك محمد السادس


تعزيز التعاون المغربي الأمريكي في القطاع الفلاحي

 
أخبار رياضية

اتحاد طنجة يختتم مبارياته الإعدادية للموسم الجديد


إصابة 10 أشخاص بجروح بينهم 4 رجال أمن في أحداث شغب بين جماهير اتحاد سيدي قاسم و المغرب الفاسي

 
 شركة وصلة  شركة وصلة