طنجة بريس تصدرعن مؤسسة طنجة بريس للخدمات الإعلامية-الإيداع القانوني 11-2016 **CNSS:4508349:/ RC 78065 المدير المسؤول أحمد خولالي أكزناي / مديرالنشر: عبد القادر زعري.\         بلاغ "العدالة والتنمية" حول أسواق القرب             أسبوع ساخن لإعادة هيكلة غرفة التجارة والصناعة والخدمات             المديرية العامة للأمن الوطني تنفي انتحار طفل بطنجة بسبب لعبة "الحوت الأزرق"             بمناسبة اليوم الوطني للمهندس المعماري : الحكومة مستعدة لإيجاد حلول للمشاكل             الجديد في حادثة وفاة سيدتين بباب سبتة            
 
logo direct pub
النشرة البريدية

 
الحرب على الجريمة

المديرية العامة للأمن الوطني تنفي انتحار طفل بطنجة بسبب لعبة "الحوت الأزرق"


(بلاغ): توقيف المعتقل الذي تمكن من الفرار من مستشفى التخصصات بمدينة الرباط


شرطة بني مكادة توقف شخصا بحوزته1004 قرص مخدر و12 لفافة كوكايين


اعتقال شرطي مزور يحمل أصفادا مزورة يمارس النصب


أمن أصيلا يصطاد عصابة للسطو على المنازل


الشرطة القضائية بطنجة تضع حدا لسارق الفتيات باستعمال سوداء رباعية الدفع

 
جريدتنا على الفايس بوك
 
مجهر قناص طنجة بريس

مسؤولو العدالة والتنمية يتهربون من تحمل مسؤولياتهم، ويحاولون إستغلال حادث وفاة سيدتين باباب سبتة.


بلاغ ولاية أمن تطوان تنفي الإدعاءات المجانية وتؤكد حيادها في الانتخبات الجزئية بالمضيق


الادارة العامة للأمن الوطني تُدخل عمداء وضباط شرطة للتكوين من جديد

 
أحزاب ونقابات

في مسار الاتحاد الاشتراكي، نزيف داخلي دائم وهدم ذاتي قائم؛ ومع ذلك...!!!


انتخاب علي عبد الصادق كاتبا جهويا لاتحاد النقابات لإتحاد المغربي للشغل


بلاغ الاتحاد المغربي للشغل الاتحاد الجهوي لنقابات بطنجة


"ما تقيش ولدي" تنبه "غوتيريس" إلى الغموض في قضية إثبات نسب الأبناء

 
منوعات

طنجة:الدورة الحادية عشرة للمهرجان الدولي للمسرح الجامعي


مسرح البدوي يحتفي بدكرى 65 لتأسيسه


خبراء يؤطرون خمس ورشات قيمة بمهرجان أوروبا- الشرق الخامس للفيلم الوثائقي

 
أخبار التربية والتعليم

تلاميذ من عين الحصن التابعة لتطوان يمشون 10 كيلومترات للوصول الى المدرسة


انتخاب نور الدين أشحشاح رئيسا لهيأة أساتذة القانون


اضراب وطني للنقابات التعليمية من أجل كرامة المدرس

 
البحث بالموقع
 
صوت وصورة
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


حسناء ابوزيد لبنكيران : لماذا تضربني يابنكيران ؟


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 09 يوليوز 2012 الساعة 01 : 12


اسمي مواطن، جنسيتي مغربي ،مهنتي معطل يحتج دائما،عنواني: الشارع، تهمتي : ضبطت متلبسا بمطالبة الدولةعبر الحكومة بالحفاظ على هيبتها وتطبيق التزام اصطلحنا عليه مع ثاني شخصية بعد الملك بمحضر 20 يوليوز.

أنا لم أتصور يوما أن المطالبة بحفظ العهود تهمة وبحثت عنها في كل التشريعات الوطنية والدولية ،فوجدت فصولا تدين نقضها وتجرم نكثها، دلني إذن يارئيس حكومة الثقة والكرامة والتغيير على سند قانوني لخيانة عهدنا في ذلك اليوم، كلف خبراءك الكثر بخلق قراءة للقانون تدينني وتستبيح جسدي لهراوات وطني ،وكرامتي لاهانات قوات الأمن ،وحتما، لن يعدموا تأويلا لاحتجاجي ولسذاجتي وسيجدون كثيرا من المسكنات لأوجاع ضميرك.

سيقترحون مثلا أنني وصولي مشاغب كسول أريد توظيفا مباشرا بلا مباراة ولم لا يقترحون عليك مثلا أن تطلب استشارة المحكمة الدستورية علها تقضي بلادستورية مطلبي لأنه يتنافى ومقتضى تكافؤ الفرص، ويمكنك أيضاً أن تدفع بأن حكومة الربيع الديمقراطي لن تلتزم بعهود حكومة الاستبداد المغادرة. ويمكن أيضاً أن تذرف دموعا ودعوات
تقاسمني ألمي وستقترح أن تطبيني وتهيئ لي مستشفيات تسكن وقع الهراوات على رأسي وعلى باقي جسدي،ً وضمادات من مال حزبك لوقف نزيف جروحي.

هل انتهى أمري في خانة ضحايا المرحلة كما أخبرني أمين سرك، متحسرا وهو رئيس لجنة التشغيل المكلفة من طرفك بتصريف مناصب الشغل المبرمجة ، كيف تقبل أيها المصلح باصلاح يصنف المغاربة الى مستفيدين وضحايا، كيف تستسلم لواقع الحكرة وتحشد تبريرات لعجزك عن انصافي، أي معنى لحراكنا وربيعنا مادام ينتج أوضاعا تمييزية حددت لي مصير الضحية المحكور، كيف تستقوي على واقعي وتشهر في وجه حقي قوانين وتشريعات تستطيع مراجعتها لحفظ هيبة دولة تلتزم ولا تفي ،أين إذن تكافؤ الفرص وأنا أسمع من نائبك حكمك الصادر في حق مطالبي يخبرني انك لم تجد لي مكانا في الاصلاح المرتقب وان نقط الحكامة الرشيدة والنمو و الشفافية وعنتريات الافلام الانتخابية لن تحل معضلتي وأن الدرس الذي يجب أن أستوعبه أن لا أثق بعد اليوم في الحكومة أو في شهر يوليوز وأن لا أثق في الحوار ولا في المنتخبين وأن لا أثق في السياسة والسياسيين، وأن الجأ الى أدبيات العدمية والتيئيس وأن أنقض العهود ولا أحفظ الوعود إسوة بالحكومة ورئيسها.

أنا مواطن مغربي بسيط ، دخلت المدرسة من أجل الغد الكريم ،رحلت من أجل العلم وآويت الاحياء الجامعية واهترئت أمعائي من أكل مطاعمها تشهد المدرجات المتآكلة على التزامي وتعرفني باحات الجامعة، أنا لم أستسلم قط لاغراءات القرقوبي، ومشتقات الهلوسة ,أنا عزفت عن الليل والهوى زهدت في الحياة والشباب والصبا ،أنا تعبأت دائماً لغدي ، ونهلت الكثير من المعارف من أجل وطني ،أنا من انجز الأبحاث والدراسات وكتب الأطروحات ونال الميزات وتوصيات بالنشر ، أنا من ملت منه المكتبات وتعبت منه المراجع والفترات التدريبة والأنشطة الثقافية، أنا من شارك في الموائد المستديرة والمستطيلة ،أأطلعك على دفاتري وصوري وجوائزي وشهادات التشجيع ولوحات الشرف ووميداليات التفوق والتلميذ النموذجي،أنا كنت فخر أمي و باعث الأمل في شباب حيي ،أنا من انتظم بالتزام ومسؤولية في تنسيقات تبحث عن الحل عبر الحوار ، أنا لم أستسلم لخيبتي، ولم استسلم لقوارب الموت ووصفات الانحراف ولا تخليت عن أخلاقي ، وأعطيت دروسا في الاحتجاج الملتزم الصبور ، فلم تضربني اليوم ؟ لم تستقوي على حاجتي ويأسي وضعفي ،لم تقتل حلما حملته وحبيبا واعدته ، وغداً ظننته ابتسم ، أعرفتني ،أنا ذلك المعطل من ذوي الشهادات العليا، أنا من جشت هراواتك رأسي وأقدامك كرامتي.

أنا من كنت في الساحات أناشد الحق والكرامة ، أنا من أسقطت الضربات حملي وضيعت الاحتجاجات لوني وطعمي ،أنا صاحب البذلة القديمة الباهتة كملامحي، والجبين المتعب المسطر بندبات الهراوات،سأبقى هنا في الميدان مؤمنا بوطني ، وبعدالة قضيتي أدعو الله واشكو له ضعفي وقلة حيلتي وهواني على بنكيران!

14:04:40

حسناء ابوزيد


2893

0






المقالات المنشورة تعبر عن مواقف أصحابها لا غير والموقع غير مسؤول عنه

التعليقات خاضعة لمقتضى مدونة الصحافة والنشر  الجديدة

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



طنجة : الوالي محمد حصاد أمام تحدي الفيضانات والحملات الانتخابية

الثوار يقطعون أصابع يد سيف الإسلام اليمنى التي هدد بها الليبيين

تصريحات فتح الله ارسلان لجريدة الخبر الجزائرية وخيار المقاطعة

معامل النسيج بالمنطقة الحرة لميناء طنجة سوق حقيقي للنخاسة أمام أنظار المسؤولين

عبد الباري عطوان: انها الحرب زاحفة وبسرعة

بن علي: وعود العدالة والتنمية الاقتصادية ستبقى حبراً على ورق

نأسف.. لا مكان للأردن والمغرب.... بقلم عبد الباري عطوان

زينب الرابطي: دبلوم الماستر في القانون الخاص بميزة حسن

271 سنة حبسا نافذة على 40 متهم في قضية إدخال الكوكايين إلى المغرب

المغرب يدعو أسطول الصيد الأوروبي إلى مغادرة مياهه الإقليمية فورا

حسناء ابوزيد لبنكيران : لماذا تضربني يابنكيران ؟





 
إعلانات طنجة بريس

إعلان هام لزبناء أمانديس بجهة طنجة تطوان

 
الأكثر قراءة

بلاغ "العدالة والتنمية" حول أسواق القرب


تجار وسكان حي الوردة مبتهجون بتدشين سوقهم النموذجي


تدشين السوق النموذجي بمجمع الحي الحسني


سوق مغوغة الصغيرة سابع سوق عشوائي تم هدمه

 
أخبار طنجة

لقاء تواصلي مع رئيس الحكومة ببيت الصحافة خاص بالصحفيين فقط


الوالي اليعقوبي يحقق حلم الباعة المتجولين ببني مكادة


غرفة التجارة والصناعة بطنجة تعرض مزيدا من الخدمات لفائدة التجار


الوالي محمد اليعقوبي شخصية سنة 2017 بامتياز

 
إلى جلالة الملك والمسؤولين

المحكمة الابتدائية بالناظور تعيش فضيحة جديدة.


بوابة إلكترونية لشكايات المواطنين و تتبعها إبتداءا من 9 يناير 2018


رجل خمسيني يعتدي على سيدة بحي البرواقة ويمنعها من الالتحاق بمسكنها

 
أخبار دولية

رئيس بلدية " خيرونا" , يفوز قبل قليل برئاسة برلمان " كطالونيا "


وكالات الأخبار الدولية تكشف أخطار تعويم الدرهم

 
أخبار جهوية

أسبوع ساخن لإعادة هيكلة غرفة التجارة والصناعة والخدمات


الجديد في حادثة وفاة سيدتين بباب سبتة


غرفة التجارة والصناعة والخدمات تدشن مركز تكوين التاجر بالقصر الكبير

 
أخبار وطنية

بمناسبة اليوم الوطني للمهندس المعماري : الحكومة مستعدة لإيجاد حلول للمشاكل


ماهو "تعويم" الدرهم وكيف سيؤثر على المواطن المغربي؟


"العدل والإحسان" ومن طنجة تدعو إلى تأسيس أكاديمية للفكر السياسي العربي

 
أخبار رياضية

صحوة اتحاد طنجة وعينه على درع البطولة


اتحاد طنجة يوقع رسميا مع المهاجم البرازيلي Hugo Santos Almeida

 
 شركة وصلة  شركة وصلة