طنجة بريس تصدرعن مؤسسة طنجة بريس للخدمات الإعلامية-الإيداع القانوني 11-2016 **CNSS:4508349:/ RC 78065 المدير المسؤول أحمد خولالي أكزناي / مديرالنشر: عبد القادر زعري.\         لائحتان تنسحبان من اقتراع المجلس الوطني للصحافة             المحضوض نورالدين عيوش لم يعد محظوظا بعد منع ندوته             يونس مجاهد في لقاء المصالحة مع التنسيقية الوطنية للاعلام             مديرية الضرائب تصدر ثلاث شهادات إلكترونية جديدة             جلالة الملك يصدر تعليمات صارمة لوزير الداخلية في شأن إسناد مناصب السلطة            
 
النشرة البريدية

 
الحرب على الجريمة

إجهاض تهريب 356 كلغ من الحشيش من طرف شرطة ميناء طنجة المتوسط


"الصقور" ينقضًُون على مسلح داخل مقهى وهو في حالة متقدمة من التخدير


أكبر مهرب للمخدرات بالشمال يسقط بيد مصالح أمن تطوان


أمن بني مكادة يوقف عصابة تعترض السبيل والتهديد بالسلاح الأبيض


طنجة هنا و الآن ... حادثة سيرة ... مميتة ...


الشرطي الشهير هشام ملولي يلقي القبض على شخص خطير

 
جريدتنا على الفايس بوك
 
مجهر قناص طنجة بريس

تندوف تغلي وزعيم المرتزقة يفر هاربا بعد قتله شابا من الأقليات القبلية


تأجيل محاكمة قيادي "العدل والإحسان" محمد بن مسعود إلى 17 يوليوز المقبل


البيان الوطني الجديد لحركة الممرضين وتقنيي الصحة بالمغرب

 
أحزاب ونقابات

يونس مجاهد في لقاء المصالحة مع التنسيقية الوطنية للاعلام


النائب البرلماني مصطفى بايتيس مدير جزب الحمامة يشتكي لوزير العدل


تطوان :لقاء تواصلي لرئيس جماعة مرتيل مع الساكنة


انتخاب حكيم بن شماش أمينا عاما لحزب الأصالة والمعاصرة

 
منوعات

طنجة تستضيف معرض العروسمن 29 يونيو إلى 2 يوليوز


قافلة طبية لجمعية ابن رشد للتنمية والأعمال الاجتماعية بطنجة


تطوان تحتضن الملتقى الدولي الأول للنحت

 
أخبار التربية والتعليم

بلاغ توضيحي لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي


المترشحون لامتحانات الباكالوريا بلغ 40 ألفا و 770 شخصا بأكاديمية جهة طنجة – تطوان – الحسيمة


طنجة إعطاء انطلاقة تنزيل مشروع “دعم تعزيز التسامح والسلوك المدني والمواطنة

 
البحث بالموقع
 
صوت وصورة
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


واقعة الفيديو اللغز "أخنوش إرحل" .. أولى خيوط اللعبة


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 09 يونيو 2018 الساعة 17 : 22



 

واقعة الفيديو اللغز "أخنوش إرحل" .. أولى خيوط اللعبة

 

طنجة بريس

 

لا تزال قضية تصوير وبث فيديو على المباشر لمجموعة أشخاص تنادي "أخنوش إرحل"، تحفل بالمزيد من التطورات، ولغزا بدأت معالمه الأولى في الاتضاح.


فقد تناقلت عدة مصادر أن السلطات القضائية والولائية بطنجة استدعت عدة مسؤولين أمنيين و إداريين ومصور الفيديو للتحقيق والاستماع اليهم على خلفية ما سُمي "الانفلات الخطير" الذي سجل خلال حلول المٓلك بمارينا طنجة، وهذا مهم.


لكن الأهم هو أن العمل "الصحفي"، وما أثاره من تفاعلات، هو أنه سيرخي بظلاله على الممارسة الصحفية بمدينة طنجة. فالسلطات المحلية بطنجة وخلافا لكثير من جهات ومناطق المملكة، كانت تتعامل بمرونة مع الجسم الإعلامي، وتترك له هامشا واسعا من العمل والتحرك بالتصوير والبث. ومن شأن هذا الحدث أن يفتح جيدا أعين السلطات على مقتضيات قانون الصحافة والنشر، خصوصا فيما يتعلق بضرورة الحصول على الترخيص بالتصوير والبث، سيما وأن فترة التصوير والبث كانت خلال نشاط ملكي صرف. هذا أولا.

 


ثانيا: مصدر أفاد، أن الأنشطة الثلاثة التي قام بها الملك وعودته للرباط، كانت مطابقة تماما لبرنامج العاهل المغربي، ومن يراجع الأخبار جيدا يتأكد من ذلك. وزيارة مدينة طنجة كانت نشاطا ملكيا رسميا استثنائيا محدودا باليوم والساعة، وليست زيارة خاصة للإقامة والاستجمام.


ثالثا: يضيف مصدر آخر، أن حشر اسم الوالي، أصبح عملا روتينيا، وترجع أسبابه لتصفية حسابات قديمة تعود لخضوع الوالي لتعليمات ملكية سامية صارمة، بخصوص مشروع "طنجة الكبرى" ورفضه القاطع والحاسم، لأي خضوع للابتزاز من طرف جهات كانت ترى في المشروع الملكي "طنجة الكبرى" فرصة أغلى من الذهب للمضاربة والاغتناء.


رابعا: وبالعودة لقضية "الفيديو"، المُطالب برأس أخنوش، فقد تبين من خلال أولى المُعطيات، أن العمل كان "مدبرا" بعناية فائقة، والغرض منه ليس سوى تصفية حسابات بين الفرقاء السياسيين، والشعار حاول استغلال الجدل القائم حول "أخنوش كوزير" للتمويه باسمه لإخراج العملية وكأنها "مطلب شعبي" على غرار قضية ادريس البصري صيف 2000.

 

خامسا: وبالنسبة "للانفلات الأمني" المزعوم. فالانتشار الأمني يوم التدشينات، كان مطابقا للمسارات والمناطق التي يجتازها الموكب الملكي والتي يشرف فيها العاهل المغربي على التدشينات".


وليس هذا وحسب. بل حتى تلك المجموعة التي كانت "تهتف" بما لا تعرف، سجل نفس الفيديو" صوت مسؤول وهو يطالبهم بعدم التشويش على الموكب الملكي. ولم يكن ذلك الصوت وذالك الشخص سوى صوت وشخص الوالي اليعقوبي. فأين الانفلات إذن ؟


والأكثر من كل ذلك جميعا، أن حضور المصور وتلك المجموعة من أصحاب الشعار في ذلك المكان وتلك الدقائق، دليل آخر على أن "مخرج" الحدث درس التواجد الأمني بعناية واستغل تركيز السلطات على سلامة وأمن الملك واختار نقطته بإتقان.


سادسا: كان للفيديو نتائج عكسية وكارثية على أصحابه، وعلى جمهور المتتبعين وعلى رعايا جلالة الملك. ففي الوقت الذي كان مفروضا على الصحافة المحلية التركيز على أشطة الملك وما لها من المنافع على الفئات التي أنجزت لها تلك المشاريع، تحولت الزيارة الملكية إلى فرصة لتصفية حسابات قديمة وجديدة، بين الولاية المُحاصرة بتعليمات ملكية صارمة لقيادة عملية "طنجة الكبرى" بالحزم المطلوب، وبين جهات ذات مصالح ضيقة كانت تتمنى أن تحضى بموطئ قدم في المشروع الملكي الكبير، من جهة.


ومن جهة ثانية تم استغلال الحدث لتصفية حسابات سياسوية ضيقة، بين أطراف حزبية، كان عليها الخروج بوجه مكشوف لمواجهة بعضها بعيدا عن حدث الزيارة الملكية، بدل الاختباء وراء حدث مخدوم بطريقة غير مُتقنة.

 

 

 

 


1647

0






المقالات المنشورة تعبر عن مواقف أصحابها لا غير والموقع غير مسؤول عنه

التعليقات خاضعة لمقتضى مدونة الصحافة والنشر  الجديدة

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



التشويه الإعلامي لصورة رجل التعليم

يوم تكويني في تدبير الصفقات العمومية بجهة طنجة تطوان تطوان 06 دجنبر2011

تنسيقية 20 فبراير بفحص أنجرة تستغيث بالبرلمانية "سعاد بولعايش"

القصر الكبير : ضابط بالقوات المساعدة يقع في يد الشرطة بتهمة السرقة الموصوفة.

تطوان: سكان حي بوجراح شارع محمد بنونة يستغيثون بالوالي اليعقوبي

الحسيمة : جريمة قتل بشعة

صلاح الوديع يكتب: آسف سيدتي ,,, ردا على الوزيرة بسيمة الحقاوي

أمن طنجة يضع حدا للمجرم الخطير المدعو بوليفة

إيطاليا: قصة محاولة قتل شاب مغربي من طرف 4 عنصريين

اعتداء شنيع يطال تلميذا بإعدادية العقاد بطنجة

مخالفات التعمير بطنجة.. “حلال” على الأغنياء “حرام” على الفقراء

الإتحاد المغربي للصحافة الإلكترونية ينظم وقفة احتجاجية ضد الفيلم المسيء للرسول الأعظم

خطير جدا: نكشف من وراء الحراك الشعبي في البلدان العربية ، ولكم التعليق

"قناص تاركيست " في حوار خاص مع ريفناو : يرد بقبول التحدي على من ظهر مؤخرا ويدعي أنه قناص تاركيست ا

وزارة الداخلية: إصابة 70 عنصرا أمنيا وإلحاق خسائر بـ 11 سيارة للشرطة في أحداث العيون

صحفي جريدة البايس يسحب فيديو القاعدة المُستهدف للمغرب من حسابه على الفيسبوك خوفا من قانون بلده

في تصعيد شعبي غير مسبوق بلطجية جزائريون يحرقون العلم الوطني

ملف فاطمة السريفي إنجليزية الجنسية سيبث فيه يوم 23دجبر2013

خطة أمنية للتصدي للمتعاطفين مع “داعش” في الملاعب المغربية

إحالة المعلم صاحب الفيديو على المجلس التأديبي من طرف وزارة التعليم





 
الأكثر قراءة

مديرية الضرائب تصدر ثلاث شهادات إلكترونية جديدة


جلالة الملك يصدر تعليمات صارمة لوزير الداخلية في شأن إسناد مناصب السلطة


واقعة الفيديو اللغز "أخنوش إرحل" .. أولى خيوط اللعبة


القادم أعظم .. بعد استقالة الداودي .. ملتمس رقابة في الانتظار

 
أخبار طنجة

عمال وعاملات ديلفي1و2 يستأنفون العمل بطنجة


الوالي اليعقوبي وأسلوبه القينوعي أوقف اضراب واعتصام عمال شركة دلفي طنجة


ابعاد “العماري” بطلب مباشر عن استقبال الملك والسلام عليه


مدينة طنجة تحظى بتدشينات ملكية

 
إلى جلالة الملك والمسؤولين

ميناء طنجة المتوسط ،مجمع لأطفال عرضة للضياع


الحموشي : تفعيل اليد النظيفة في جهار الشرطة


منظمة ألمانية تفاجىء"أحمد أكزناي" بدكتوراه فخرية في السلام

 
أخبار دولية

أحد شهود حراك الحسيمة:منعونا من رفع العلم الوطني وهددونا بسيف وساطور


مهاجرين بلا.وثائق في بلجيكا

 
أخبار جهوية

تطوان:معرض المنتوجات الفلاحية الوطنية من11إلى 15 يوليوز


الحكم على المتهمين في مقتل عامل البناء بالقاعة المغطاة بالعرائش ب5حبسا ...


مسؤول بمركز تسجيل السيارات بتطوان في قفص الاتهام

 
أخبار وطنية

لائحتان تنسحبان من اقتراع المجلس الوطني للصحافة


المحضوض نورالدين عيوش لم يعد محظوظا بعد منع ندوته


la DGSN a démenti que le préfet de police de Tanger a été relevé

 
أخبار رياضية

جلالة الملك يجري اتصالا هاتفيا مع الناخب الوطني وعميد المنتخب الوطني لكرة القدم


السعودية تطلق4 قنوات رياضية مجانا انقل مباريات كأس العالم على القمر نايل سات

 
 شركة وصلة  شركة وصلة