طنجة بريس تصدرعن مؤسسة طنجة بريس للخدمات الإعلامية-الإيداع القانوني 11-2016 **CNSS:4508349:/ RC 78065 المدير المسؤول أحمد خولالي أكزناي / مديرالنشر: عبد القادر زعري.\         المصادقة رسميا على قانون تجنيد الشباب بين 19 و25 سنة من طرف المجلس الحكومي             الحموشي يطلق أكبر عملية استجابة لطلبات انتقال موظفي الشرطة على الصعيد الوطني             طنجة تحتضن البطولة العالمية لإتحاد القتال الشجاع (بريف كومبات فيدريشن).             طنجة: شرطة بني مكادة توقف مشتبه في جريمة قتل بحومة الشوك             معلومات حول العثور على جثة شاب في بداية التحلل باحد الكراجات الصغيرة بحومة الشوك .            
 
النشرة البريدية

 
الحرب على الجريمة

طنجة: شرطة بني مكادة توقف مشتبه في جريمة قتل بحومة الشوك


معلومات حول العثور على جثة شاب في بداية التحلل باحد الكراجات الصغيرة بحومة الشوك .


توقيف شبكة ترويج المخدرات بحوزتها1967 قرص مخدرو11 غراك ونصف من الكوكايين


فضحية جنسية مدوية تزلزل جماعــة_العدل_و_الإحسان


طنجة .. إحباط محاولة تهريب 480 كيلوغراما من مخدر الشيرا على متن شاحنة للنقل الدولي للبضائع مرقمة بالمغرب


توقيف شخص خطيرمن ذوي السوابق موضوع مدكرة بحث وطنية

 
جريدتنا على الفايس بوك
 
مجهر قناص طنجة بريس

الإعلامي عبد الصمد بنشريف يكتب..حسيمة الثقة والوفاء..


سوماجيك تتنازل عن دعواها و خيبةحزب مشروب 7 .UP


من الحسيمة خطاب العرش :الخاسر الأكبر،من إشاعة الفوضى والفتنة،هو الوطن والمواطن

 
أحزاب ونقابات

بنكيران يهاجم حامي الدين ويصرح: "ماقاله عن الملكية لا يليق"


انتقادات شديدة من نشطاء بطنجة ضد تفاعل حزب الإشتراكي الموحد مع شركة صوماجيك


انتخاب الدكتور عبد الحق بخات مدير جريدة طنجة عضوا في المجلس الوطني للصحافة


يونس مجاهد في لقاء المصالحة مع التنسيقية الوطنية للاعلام

 
منوعات

زوجة الروائي محمد عز الدين التازي في دمة الله


طنجة تستضيف معرض العروسمن 29 يونيو إلى 2 يوليوز


قافلة طبية لجمعية ابن رشد للتنمية والأعمال الاجتماعية بطنجة

 
أخبار التربية والتعليم

مصادقة مجلس النواب على مشروع قانون رقم 60.17 متعلق بتنظيم التكوين المستمر


تنزيل مشاريع الرؤية الاستراتيجية للإصلاح والدخول المدرسي 2018-2019


زلزال الإعفاءات والتنقيلات يصل للمديرين الإقلميين بقطاع التعليم

 
البحث بالموقع
 
صوت وصورة
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

مركز الإعلام المتوسطي في نقاش رفيع حول "الإعلام والقضاء" ..


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 27 نونبر 2017 الساعة 37 : 11



مركز الإعلام المتوسطي في نقاش رفيع حول "الإعلام والقضاء" ..



في اطار انشطته الاشعاعية نظم  مركزالإعلام المتوسطي بحضور نخبة من رجال القضاء والاعلام والصحافة الى جانب الطلبة ا ماستر مهن القضاء ندوة  علمية حول موضوع : الإعلام والقضاء,,,,


اعتبر عبد الرحيم الزباخ، رئيس المركز الإعلامي المتوسطي، أن "عمل الإعلامي والمهمات التي يقوم بها في سبيل الحصول على الخبر ونقل المعلومة والمساهمة في تأطير الرأي العام يمكن أن تساهم في كثير من الأحيان في مساعدة الأجهزة القضائية في الوصول إلى الحقيقة، لكنه أيضا يمكن أن يؤدي، وبالطريقة نفسها، إلى تحويل مسار الأبحاث القضائية والتأثير على سريتها، بل التأثير أيضا على قناعة القضاة وتوجيه مسار المحاكمات".


من جهة ثانية، "فإن عدم إلمام بعض القضاة بطبيعة عمل رجال الإعلام، والمبنية بالأساس على حرية التعبير، وكذا اختلاف مفهومي الحركة والسكون في المجالين الإعلامي والقضائي (الزمن القضائي والزمن الإعلامي)، قد يؤدي إلى نتائج كارثية أحيانا على الممارسة الإعلامية من خلال إشاعة والترهيب بين نساء ورجال الإعلام"، يضيف الزباخ.

 

إلى ذلك، استعرض يونس مجاهد، الرئيس السابق للنقابة الوطنية للصحافة المغربية، السياق التاريخي الذي جعل الصحافيين، في النقابة المذكورة، يطرحون على أنفسهم مسألة الأخلاقيات بهدف إصلاح البيت داخليا، قبل الاضطرار إلى مواجهة القضاء.


واعتبر مجاهد أن هناك "مبادئ نتفق عليها"، على رأسها قرينة البراءة التي ينبغي احترامها، "والثانية هي تنظيم المهنة في خضم التطورات المتسرعة، خاصة التكنولوجية منها".


كما عرفت الندوة حضور ضيوف متميزين كل من خالد الجامعي واﻷستاذ الهيني واﻷستاذ السلموني نائب وكيل عام للملك بمحكم اﻹستيناف بطنجة.


من جهته، أوضح محمد أحمد عدة، رئيس تحرير الأخبار بقناة "ميدي 1 تيفي"، أن القضاء المغربي حديث النشأة، "مما جعل المواجهة مع الإعلام غريبة عنه، فلم يكن له من البنيات الاجتهادية ما يسمح له بمواكبة مفاهيم جديدة في الفضاء العمومي كحرية الرأي، فكانت الصدمة واحدة من مصادر التوتر المزمن مع الإعلام".

 

هذه الانطلاقة الخاطئة، وفق عدّة دائما، "أدت إلى العلاقة الملتبسة بين الجهتين"، مشيرا إلى أن هناك عدة مشتركات بينهما "تتمثل في الاعتماد على الوقائع والوثائق، الإنصات إلى القول والقول المخالف، الوصول إلى الأحكام عبر عدة طرق، التوفر على قوانين شكلية وموضوعية، إضافة إلى جنس التحقيق الصحافي، الذي هو مفهوم مستعار من المسطرة القضائية".

 

محمد المنصوري، رئيس المكتب الجهوي لنادي قضاة المغرب بتطوان، أشاد بدور الإعلام، "الذي قدم لنا خدمات جليلة في تقريب ما كان القضاة يعانونه إلى الرأي العام، بعد أن كان هناك شرخ عميق بين الرأي العام والقاضي، فالإعلام كان جسرا وحلقة وصل متينة في التعريف بهموم القضاء".

 

كما تحدث المنصوري عن إحداث نادي القضاة كباكورة لما جاء به دستور 2011، "الذي مد يده إلى الإعلام للتعريف بإكراهات العمل القضائي وغيره، كما واكب الإعلام كل أنشطة النادي".


وفي كلمته ... اعتبر عبد الرحيم الزباخ، رئيس المركز الإعلامي المتوسطي، أن "عمل الإعلامي والمهمات التي يقوم بها في سبيل الحصول على الخبر ونقل المعلومة والمساهمة في تأطير الرأي العام يمكن أن تساهم في كثير من الأحيان في مساعدة الأجهزة القضائية في الوصول إلى الحقيقة، لكنه أيضا يمكن أن يؤدي، وبالطريقة نفسها، إلى تحويل مسار الأبحاث القضائية والتأثير على سريتها، بل التأثير أيضا على قناعة القضاة وتوجيه مسار المحاكمات".


من جهة ثانية، "فإن عدم إلمام بعض القضاة بطبيعة عمل رجال الإعلام، والمبنية بالأساس على حرية التعبير، وكذا اختلاف مفهومي الحركة والسكون في المجالين الإعلامي والقضائي (الزمن القضائي والزمن الإعلامي)، قد يؤدي إلى نتائج كارثية أحيانا على الممارسة الإعلامية من خلال إشاعة والترهيب بين نساء ورجال الإعلام"، يضيف الزباخ.

 

إلى ذلك، استعرض يونس مجاهد، الرئيس السابق للنقابة الوطنية للصحافة المغربية، السياق التاريخي الذي جعل الصحافيين، في النقابة المذكورة، يطرحون على أنفسهم مسألة الأخلاقيات بهدف إصلاح البيت داخليا، قبل الاضطرار إلى مواجهة القضاء.


واعتبر مجاهد أن هناك "مبادئ نتفق عليها"، على رأسها قرينة البراءة التي ينبغي احترامها، "والثانية هي تنظيم المهنة في خضم التطورات المتسرعة، خاصة التكنولوجية منها".


وفي مداخلته مداخلته قال محمد الإدريسي علمي المشيشي، وزير العدل الأسبق، إن العلاقة بين القضاء والإعلام "موضوع مهم جدا وليس جديدا ولا خاصا"، موضحا أن العلاقة بين الاثنين "تمر دائما بمراحل بين السمو والنزول في كل الدول، حيث عرفت أزمات حادة حتى في دول غربية كأمريكا وفرنسا، لكنها - الآن - تتطور وتسير من حسن إلى أحسن".


وأضاف المشيشي، في ندوة نظمها المركز الإعلامي المتوسطي، بشراكة مع نادي قضاة المغرب، مساء الجمعة بطنجة، حول موضوع "الإعلام والقضاء.. نحو علاقة أوضح"، أن العلاقة بين الاثنين "واضحة لكنها معقدة، لأن القضاء كسلطة دستورية مستقلة يعمل وفق معايير محددة يستحيل عليه الخروج عنها، بينما الإعلام، ولو لم يكن سلطة دستورية، يعمل وفق حريتين جوهريتين، هما: "الرأي والتعبير"، وهو ما لا يمكن نظريا تقييده أو حبسه في إطار محدد".


ووفق المشيشي، فإن المشاكل تبدأ "عندما يحلل الصحافي ويناقش الآراء ويتوسع، فيصطدم بالقضاء الملتزم بنص القانون، أو عندما يُطالب الإعلام بالتتبع والمواكبة منذ ظهور الحدث إلى صدور الحكم، بينما القضاء هنا لديه إكراهات تخضع للسرية لا يجوز للقضاء فضحها".

 

وتناول الكلمة خوسي لويس مارتينيس، منسق المجلس الأعلى للسلطة القضائية المكلف بتكوين القضاة بإسبانيا، استعرض في كلمته التجربة الإسبانية، التي خلصت في الأخير إلى مأسسة العلاقة بين القضاء والإعلام من خلال مكاتب تواصل بعد أن ثبت أن عدم وجود قنوات تواصل يؤدي بالصحافي إلى اللجوء إلى القنوات غير النظامية للحصول على المعلومة، وما يفرزه ذلك من نتائج كارثي.



 


752

0






المقالات المنشورة تعبر عن مواقف أصحابها لا غير والموقع غير مسؤول عنه

التعليقات خاضعة لمقتضى مدونة الصحافة والنشر  الجديدة

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



العاهل المغربي يطلع على تقدم أشغال مشروع إعادة توظيف المنطقة المينائية لطنجة المدينة

حركة طنجة للحرية والكرامة : يوما انسانيا للتبرع بالدم

الإتحاد العام للشغالين بالمغرب : دورة تكوينية لفائدة المرأة الشغيلة

271 سنة حبسا نافذة على 40 متهم في قضية إدخال الكوكايين إلى المغرب

الأمن الجزائري يعتقل الشيخ محمد الهاشمي صاحب قناة الحقيقة

فيلسوف فرنسي ومخرج إيفواري لتحكيم المهرجان الوطني للفلم بطنجة

إطلاق أكبر حدث تدريبي في مجال الصحافة و الإعلام بليبيا

عبد الإله بنكيران, رئيس الحكومة: البرنامج الحكومي تعاقد سياسي وأخلاقي يقوم على مواصلة الوفاء بالتزام

القصر الكبير : ضابط بالقوات المساعدة يقع في يد الشرطة بتهمة السرقة الموصوفة.

شركة الضحى تشرع في هدم مؤسسات عمومية بطنجة!!

التشويه الإعلامي لصورة رجل التعليم

دورة تدريبية دولية غنية وشاملة في مهارات الصحافة و الإعلام بخريبكة

الجائزة الوطنية الكبرى للصحافةـ صنف الإذاعة 12/12/2011

دفاعا عن المغرب ووحدته الترابية:اسباني يعيش فارا ومختبئا من عملاء البوليساريو في اسبانيا

حوار مع سناء بلحور القاصة المهاجرة

إطلاق أكبر حدث تدريبي في مجال الصحافة و الإعلام بليبيا

القصر الكبير : ضابط بالقوات المساعدة يقع في يد الشرطة بتهمة السرقة الموصوفة.

بيان استنكاري بخصوص اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان

الجزائر: أخبار تشير الى اعتزام بوتفليقة التنحي عن الحُكم قبل انتهاء ولايته الثالثة

الزميل حسن آيت بلا ضمن تشكيلة اللجنة الجهوية .





 
الأكثر قراءة

سويسرا ترفع السرّ البنكي عن الأموال المغربية ابتداءً من 2018.


شبكة مدنية شبابية تطالب بمنح بطاقة راميد للبرلمانيين في وضعية اجتماعية صعبة


قانون جديد يعفي الشركات المصنعة بالمغرب من الضريبة


Tanger signature de partenariat: CGEM TTA et BPTT

 
أخبار طنجة

تقنية حديثة في علاج السرطان بجهة طنجة تطوان الحسيمة


شاطىء باقاسم يحصل على اللواء الأزرق وأمانديس تساهم في تحسين فضاءاته


نزهة الوافي :“المغرب قام بوضع برنامج إصلاح طموح لتحديث قطاع معالجة النفايات بشكل عام”


لائحة "قُيـاد" مقاطعة السواني الجدد

 
إلى جلالة الملك والمسؤولين

ميناء طنجة المتوسط ،مجمع لأطفال عرضة للضياع


الحموشي : تفعيل اليد النظيفة في جهار الشرطة


منظمة ألمانية تفاجىء"أحمد أكزناي" بدكتوراه فخرية في السلام

 
أخبار دولية

محكمة الاستيناف بروتردام تدين عضويين من حركة18 دجنبر لاستقلال الريف


البحث عن المجرمين في أوروبا من طرف اليوروبول

 
أخبار جهوية

فضائح الغش بما سمي بإضافة مدرج ب 300 مقعد بالنواة الجامعية بالقصر الكبير ...


الحسيمة تستعيد دفىء لياليها الرائعة


تلامذة الحسيمة يتألقون في غمرة احتفالات الشعب المغربي بعيد العرش المجيد

 
أخبار وطنية

المصادقة رسميا على قانون تجنيد الشباب بين 19 و25 سنة من طرف المجلس الحكومي


الحموشي يطلق أكبر عملية استجابة لطلبات انتقال موظفي الشرطة على الصعيد الوطني


مساعدات استثنائية أقصاها 1000 درهم لهذه الفئة من الموظفين بمناسبة عيد الأضحى المبارك

 
أخبار رياضية

طنجة تحتضن البطولة العالمية لإتحاد القتال الشجاع (بريف كومبات فيدريشن).


اتـــحـــاد طـــنـــجـــة يعقد جمعه العام العادي

 
 شركة وصلة  شركة وصلة