طنجة بريس تصدرعن مؤسسة طنجة بريس للخدمات الإعلامية-الإيداع القانوني 11-2016 **CNSS:4508349:/ RC 78065 المدير المسؤول أحمد خولالي أكزناي / مديرالنشر: عبد القادر زعري.\         قمة الجرأة .. يقوم بتفحيط سيارة أودي وهو مبحوث عنه بتهمة السرقة             الحرب ضد احتلال الملك العمومي تدخل أسبوعها الثالث على التوالي             الاتحاد العام لمقاولات المغرب بطنجة يستضيف "الوسيط البنكي" محمد الغرفي             العمال المنزليون .. أصبح لديهم حقوق             الوالي محمداليعقوبي في لقاء تواصلي بالحسيمة من أجل تعزيز النمو الاقتصادي وإحداث فرص الشغل.            
 

النشرة البريدية

 
الحرب على الجريمة

قمة الجرأة .. يقوم بتفحيط سيارة أودي وهو مبحوث عنه بتهمة السرقة


الضربات الأمنية ضد ترويج المخدرات بالمصلى متواصلة


وأخيرا تمت الإطاحة برأس الإجرام في منطقة كاساباراطا إنه (الليندوس)


إسقاط عصابة إجرامية بالكامل من طرف فرقة الأبحاث للضرطة القضائية


الأمن يطيح برأسين كبيرين في الإجرام بمسترخوش والدرادب ومرقالة وكاليفونيا


اعتقال "البوقة" المختص في السرقة باستعمال العنف ببني مكادة

 
جريدتنا على الفايس بوك
 
مجهر قناص طنجة بريس

الناظور: إغراق الأسواق الشرقية بمواش مريضة متخلى عنها في الحدود


سلطات الحسيمة تمنع أي مسيرة لاتخضع للفصل 12 للظهير الشريف 58 في شأن التجمعات العموممية


سجال بشأن القانون الأصلح لمتهمي «الفايسبوك» في قضية مقتل سفير روسيا في تركيا

 
آراء وتحليلات

ماذا يريد هؤلاء الملثمون من الحسيمة؟؟؟


ميارة الكاتب العام للاتحاد العام للشغالين يرسم خارطة الطريق النقابة من طنجة


الكاتب الإسباني خوسي ماريا ليزونديا:البوليساريو تنظيم استعبادي

 
منوعات

خبراء يؤطرون خمس ورشات قيمة بمهرجان أوروبا- الشرق الخامس للفيلم الوثائقي


الدورة 11 لمهرجان الفنون الجبلية والفنون المجاورة بطنجة


عزيزة العواد منسقة وطنية لمنتدى الشباب المغربي للألفية الثالثة

 
أخبار التربية والتعليم

محمد العمراني بوخبزة المرشح الأقوى لعمادة كلية الحقوق بطنجة


طنجة.. احتجاجات بمدرسة البنك الشعبي للتنديد بالزيادة في ثمن التمدرس


محمد حصاد يعفي الحرس القديم من وزارة التربية الوطنية

 
صوت وصورة
 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


حراك الريف في تشخيص الأزمة ومقترحات التدبير


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 14 يونيو 2017 الساعة 53 : 05



حراك الريف في تشخيص الأزمة ومقترحات التدبير

 

 

 

 

 

 

 

 

مصدري مركز مغارب

 

 موازاة مع المناظرة الوطنية الي تنظمها جهة طنجة تطوان حول الاوضاع بالحسيمة ،ترمي هذه الورقة إلى الإسهام في التحليل العلمي لحراك الريف، واقتراح حلول فعالة لتدبيره، وفق عدة منهجية قوامها: المقاربة المتكاملة المتعددة المنظورات، بمجهود جماعي مؤطَّر علميا،مع الاستماع لوجهات نظر الفاعلين الميدانيين من أبناء المنطقة، ووجهات نظر الدولة، بغية فهمٍ موضوعي للحدث، يتفادى التأثيرات السلبية التي خلفتها التصريحات المتسرعة.

 

  •                             أولا- تشخيص أسباب الأزمة:

 

يتمثل السبب المباشر في حادثة المرحوم محسن فكري؛ إذ أدى سوء تدبيرها إلى فقدان الثقة بين سكان المنطقة وبين الدولة، ومن ثم نشوء الحراك، وانتقاله من مشكل التحقيق في الجريمة إلى البحث عن الجذور السياسية والاقتصادية والاجتماعية والتنموية للحدث.

 

أما الأسباب غير المباشرة، فتتمثل في غياب مشروع حقيقي للتنمية في المنطقة، أسهم في تكريس الهشاشة والتهميش. ومع استمرار غياب الحكامة في السياسات العمومية، ظل الحراك ينمو أمام ترقب سلبي وغير مفهوم للسلطة، حتى توسع الاهتمام به داخليا وخارجيا؛ مما أسهم في بروز قيادات غير مؤطرة سياسيا، ملأت الفراغ الذي خلفته الدولة ومؤسساتها.

 

وهكذا أبرز الحراك جملة من الأزمات الواقعية الفادحة، أهمها:

 

ـ أزمة التمثيلية لدى الأحزاب السياسية والنقابات والمؤسسات السياسية المنتخبة.

 

ـ أزمة مصداقية النخب السياسية التي رفض المتظاهرون أي دور لها طيلة الحراك.

 

ـ تخبُّط المؤسسات الحكومية وتناقض سياساتها في التعامل مع الأزمة، مما رسخ فقدان الثقة بين المتظاهرين والحكومة، وألغى الوساطة بينهما، ليكون الاستنجاد بالملك بمثابة حل نهائي.

 

وتجدر الإشارة هنا إلى أن تنامي الحراك يرجع أساسا إلى سلميته، وتأكيد ممثليه لمشروعيته النابعة من طبيعة مطالبه الاجتماعية والاقتصادية، وابتعادها عما هو إيديولوجي وسياسي.

 

ثانيا- الحلول المقترحة لتجاوز الأزمة:

 

إن التفكير في الحلول ينبغي أن يتم وفق مقاربة جذرية شاملة، يتكامل فيها السياسي والتنموي والثقافي، وتتجاوز منطق المقاربة الأمنية التي أثبتت فشلها.

 

1 ـ المقاربة السياسية: وتنطلق من تفعيل البناء السياسي للدولة، وتقوية قدرتها على التدبير السلمي الحكيم للأزمات، واعتماد النزاهة والتبصُّر، وإعادة الثقة لمواطني المنطقة. وتقتضي ما يلي:

 

ـ الإفراج عن المعتقلين السياسيين، وإيقاف حملة الاعتقالات المتعسفة، وفرز ممثلين عن الحراك يشكلون جسورا للحوار، من أجل قطع الطريق على الخيارات العدمية.

 

ـ الحفاظ على الوحدة الوطنية، والابتعاد عن تبخيس الرموز الوطنية والجهوية، وتجنب القيام بمظاهرات مضادة تُقحم رمزية الملك في الصراع.

 

ـ تجنب منطق التأجيج والاستقطاب والتهم الجاهزة، والتجييش الإعلامي الذي يُذْكي إشعال الفتيل.

 

ـ خلق آليات مؤسساتية لحل النزاع، وإعادة الثقة بين المواطنين والدولة، وتشكيل لجنة تقصي الحقائق من ممثلي الحراك والدولة والحقوقيين والمجتمع المدني.

 

ـ اعتماد ديمقراطية محلية فعالة في رسم الاستراتيجيات، وإعادة المصداقية للعمل السياسي. وفتح الأبواب أمام شباب المنطقة للمساهمة في تجديد النخب السياسية والرفع من مستوى العمل السياسي محليا وجهويا ووطنيا.

 

2ـالمقاربةالتنموية: وتتطلب اعتماد رؤية تنموية شاملة تحقق قيم الكرامة والعدل والمساواة والحرية لجميع المواطنين، محليا ووطنيا. ويلزم عن ذلك ما يلي:

 

- وضع أجندة لأجرأة الملف المطلبي في أبعاده التنموية، وتشكيل آلية موضوعية لتتبع مآل المشاريع المنجزة لتفادي تعثرها.

 

- إعادة النظر في النموذج التنموي ككل؛ لتكون مردوديته موافقة للجهود الجبارة المبذولة فيه، مع تعديل السياسات التنموية للجهة حتى تستجيب للاحتياجات الفعلية للساكنة.

 

- إشراك مغاربة العالم من أهل الريف، والاستفادة من خبراتهم وتجاربهم في تنمية منطقتهم.

 

- انخراط الرأسمال المحلي في تنمية المنطقة، بوعيٍ مُواطِنيٍّ جديد قوامه التضحية والتشارك.

 

3- المقاربة الثقافية: وتتطلب العمل على تحقيق المصالحة الثقافية مع المنطقة وتاريخها، لتقوية اللحمة الوطنية التي محورها الإنسان بكل أبعاده. لذا ينبغي ما يلي:

 

ـ انتهاج تربية مدنية توسع أفق المواطن، وتبتعد عن التصنيف الإثني والإيديولوجي.

 

ـ تثمين الإرث الثقافي للريف انطلاقا من مبدأ التنوع المميز للمغرب لغويا وإثنيا وثقافيا، ومحاربة الصور النمطية التي تلصق بالريف وأبنائه،

 

ـ تأهيل البنية التحتية الثقافية لخلق فضاءات للنقاش الفكري والمعرفي والإبداع الثقافي والفني.

 

ـ جبر الضرر التاريخي جرَّاء الجروح العميقة الراسخة في الوعي الجمعي لأبناء منطقة الريف، بتفعيل توصيات هيئة الإنصاف والمصالحة وتطويرها.


826

0






المقالات المنشورة تعبر عن مواقف أصحابها لا غير والموقع غير مسؤول عنه

التعليقات خاضعة لمقتضى مدونة الصحافة والنشر  الجديدة

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الجمعية المغربية لحقوق الإنسان تخلد اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني 29 نونبر 2011

الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين طنجة تطوان: سباق نحو إرساء الجهوية

السلفيون يتوعدون بحركات احتجاجية في السجون

الجودة في التعليم مسؤولية متقاسمة بين المجتمع والمدرسة

لقاء مطول بين وزير التربية الوطنية والنقابات التعليمية الاكثر تمثيلية اعتبر بالايجابي

تربية وتعليم: المنسقية الوطنية للملحقين والحوار القطاعي الجديد

كارثة إنسانية بالمجمع الحسني ، والمسؤولون نائمون

أنباء عن صفقة بين موسكو دمشق تلوح في الأفق : استبدال الأسد بموالين جدد لروسيا

وفد من هيئة التنسيق الوطنية السورية يزور المغرب للقاء بن كيران الاسبوع القادم

حراك الريف في تشخيص الأزمة ومقترحات التدبير





 
إعلانات طنجة بريس

قريبا وبأسواق المغرب ولأول مرة WI DRINKS

 
الأكثر قراءة

الحرب ضد احتلال الملك العمومي تدخل أسبوعها الثالث على التوالي


الاتحاد العام لمقاولات المغرب بطنجة يستضيف "الوسيط البنكي" محمد الغرفي


مديرية الأمن تدعو موظفيها وبشكل عاجل إلى اعتماد الصرامة لفرض هيبة الدولة


الدخول المدرسي بطنجة يمر بشكل عادي والولاية تتابع عن كتب

 
أخبار طنجة

الوالي محمد اليعقوبي، في زيارة مفاجئة لمستشفى محمد الخامس بطنجة زوال يومه الأربعاء.13 شتنبر


الحرب مستمرة ضد احتلال الملك العام نموذج اليوم من بني مكادة


لماذا توقفت أشغال المحطة الطرقية الجديدة (صور)

 
إلى جلالة الملك والمسؤولين

رجل خمسيني يعتدي على سيدة بحي البرواقة ويمنعها من الالتحاق بمسكنها


شرطي بطنجة يشكو قضاء الأسرة ويطالب بفتح تحقيق من المفتشية العامة


"الناظوريون" يعتزمون إغراق الديوان الملكي بالقصر العامر و المفتشة العام لوزارة العدل و الحريات، بالشكاوي

 
أخبار دولية

بابا الفاتيكان يتضامن مع مسلمي الروهينجا


بيان : مملكة البحرين تقطع علاقتها مع قطر

 
أخبار جهوية

الوالي محمداليعقوبي في لقاء تواصلي بالحسيمة من أجل تعزيز النمو الاقتصادي وإحداث فرص الشغل.


الأمن يوضح خبر "هجوم عصابة علىً مستشفى محمد السادس" بطنجة


إعلان : بخصوص طلبات دعم المشاريع الثقافية والفنية برسم سنة 2017

 
أخبار وطنية

العمال المنزليون .. أصبح لديهم حقوق


الأمن يطلق النار على عصابة هاجمت حفل زفاف


جلالة الملك يجري عملية جراحية ناجحة بباريس

 
أخبار رياضية

اتحاد طنجة يختتم مبارياته الإعدادية للموسم الجديد


إصابة 10 أشخاص بجروح بينهم 4 رجال أمن في أحداث شغب بين جماهير اتحاد سيدي قاسم و المغرب الفاسي

 
 شركة وصلة  شركة وصلة