طنجة بريس تصدرعن مؤسسة طنجة بريس للخدمات الإعلامية-الإيداع القانوني 11-2016 **CNSS:4508349:/ RC 78065 المدير المسؤول أحمد خولالي أكزناي / مديرالنشر: عبد القادر زعري.\         طنجة: شرطة بني مكادة توقف مشتبه في جريمة قتل بحومة الشوك             معلومات حول العثور على جثة شاب في بداية التحلل باحد الكراجات الصغيرة بحومة الشوك .             اتـــحـــاد طـــنـــجـــة يعقد جمعه العام العادي             الإعلامي عبد الصمد بنشريف يكتب..حسيمة الثقة والوفاء..             مساعدات استثنائية أقصاها 1000 درهم لهذه الفئة من الموظفين بمناسبة عيد الأضحى المبارك            
 
النشرة البريدية

 
الحرب على الجريمة

طنجة: شرطة بني مكادة توقف مشتبه في جريمة قتل بحومة الشوك


معلومات حول العثور على جثة شاب في بداية التحلل باحد الكراجات الصغيرة بحومة الشوك .


توقيف شبكة ترويج المخدرات بحوزتها1967 قرص مخدرو11 غراك ونصف من الكوكايين


فضحية جنسية مدوية تزلزل جماعــة_العدل_و_الإحسان


طنجة .. إحباط محاولة تهريب 480 كيلوغراما من مخدر الشيرا على متن شاحنة للنقل الدولي للبضائع مرقمة بالمغرب


توقيف شخص خطيرمن ذوي السوابق موضوع مدكرة بحث وطنية

 
جريدتنا على الفايس بوك
 
مجهر قناص طنجة بريس

الإعلامي عبد الصمد بنشريف يكتب..حسيمة الثقة والوفاء..


سوماجيك تتنازل عن دعواها و خيبةحزب مشروب 7 .UP


من الحسيمة خطاب العرش :الخاسر الأكبر،من إشاعة الفوضى والفتنة،هو الوطن والمواطن

 
أحزاب ونقابات

بنكيران يهاجم حامي الدين ويصرح: "ماقاله عن الملكية لا يليق"


انتقادات شديدة من نشطاء بطنجة ضد تفاعل حزب الإشتراكي الموحد مع شركة صوماجيك


انتخاب الدكتور عبد الحق بخات مدير جريدة طنجة عضوا في المجلس الوطني للصحافة


يونس مجاهد في لقاء المصالحة مع التنسيقية الوطنية للاعلام

 
منوعات

زوجة الروائي محمد عز الدين التازي في دمة الله


طنجة تستضيف معرض العروسمن 29 يونيو إلى 2 يوليوز


قافلة طبية لجمعية ابن رشد للتنمية والأعمال الاجتماعية بطنجة

 
أخبار التربية والتعليم

مصادقة مجلس النواب على مشروع قانون رقم 60.17 متعلق بتنظيم التكوين المستمر


تنزيل مشاريع الرؤية الاستراتيجية للإصلاح والدخول المدرسي 2018-2019


زلزال الإعفاءات والتنقيلات يصل للمديرين الإقلميين بقطاع التعليم

 
البحث بالموقع
 
صوت وصورة
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

ضياع حقوق الملحقين التربويين وملحقي الادارة والاقتصاد


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 22 مارس 2012 الساعة 39 : 19


ضياع  حقوق الملحقين التربويين وملحقي  الادارة والاقتصاد

بين وعود حكومة النور  وهراوة حكومة الظلام

ذ.مولاي نصر الله البوعيشي

 من أعطى الأوامر  بتعنيف الملحقين التربويين وملحقي الإدارة و الإقتصاد والمنتظرين يوم 8 مارس 2012 أمام مقر وزارة التربية الوطنية بباب الرواح ؟؟؟

 رئيس الحكومة لا يفوت أية مناسبة دون أن يؤكد على حق المواطنين في الاحتجاج السلمي وزيره في العدل والحريات يصرح صباح مساء بناء حق الإضراب مكفول وزير التعليم الوفا استنكر في لقاء مع المكتب الوطني للكونفدرالية للديمقراطية للشغل ما تعرض له الملحقون بل  و أنكر   جملة وتفصيلا علمه بذلك .  إذن  من هي الجهة التي أعطت الأوامر بإهانة الملحقين بالشتم والسب والركل والرفس ونزع ممتلكاتهم الشخصية من كاميرات وهواتف نقالة  وأجهزة صوت ؟؟

   أنا لست من الذين يعلقون أمالا عريضة على حكومة بنكيران كما لم أعلقها يوما على حكومات سابقة ولا يحتاج الأمر إلى توظيف كل آليات التحليل السياسي والأكاديمي  ليفهم المرء أن نظام الحكم في المغرب له منطقه الخاص ورؤيته الخاصة وذلك بسبب تعدد مراكز القرار وصراع مراكز القوى في بلد تحكمه حكومتان : واحدة في السر وهي الأقوى وواحدة في العلن للاستهلاك الإعلامي وهي الأضعف ، حكومة   ضعيفة في النور  وحكومة  قوية في الظلام . "حكومة تكوي" و "حكومة تبخ".

  حكومة لامتصاص غضب البسطاء من هذا الشعب الذين يعلقون عليها  أمالا عريضة وهم – مساكين- لا يدرون بأنها حكومة لا حول لها و لا قوة ، وحكومة أخرى لامتصاص دماء الشعب ولهف أمواله وتهريب مدخراته وضرب وإهانة أبنائه لمجرد مطالبتهم بحقوقهم  ، حكومة هي الماسكة الحقيقية  بالملفات الحيوية، وأعضاؤها هم المخططون الحقيقيون والواضعون الفعليون للسياسات الإستراتيجية والخيارات الكبرى لهذه المملكة السعيدة.

   إذن الذي ضرب الملحقين التربويين وأهانهم أمام مؤسسة عمومية موجودة اصلا لخدمة الشعب ولخدمة منتسبيها بالخصوص هم رجال يأتمرون بأوامر حكومة تشتغل في الظلام وهذا يناقض  المنهج الديمقراطي الذي  قيل لنا  بأن حكومة بنكيران (المسؤولة ) قد أسست عليه ،  وإذا بها وعلى هامش ما تعرض الملحقون وقبلهم أصحاب الزنزانة 9  تتهرب من (مسؤوليتها) وتلقي باللوم  على الأشباح   وكان من عنف الملحقين  اثناء وقفتهم في اليوم العالمي للمرأة  مخلوقات من المريخ ،   وكان على هذه الحكومة إذا كانت مغلوبة على امرها وإذا كانت فعلا  تؤمن بمنطق الديمقراطية أن تفسح  المجال لحكومة الظلام لتخرج إلى النور وأن تعترف بفشلها وعدم قدرتها على ترجمة  أقوالها إلى أفعال  .

إن حكومة النور والظلام بالمغرب يتناقض تماما مع ما هو متعارف عليه في العالم المتقدم ديمقراطيا  حيث تتشكل بالموازاة مع الحكومة المنتخبة  ديمقراطيا  و على أساس الارادة الشعبية الحقيقية، تتشكل معها حكومة تسمى حكومة "الظل " ،  وهذه الحكومة لا تقل أهمية عن تلك التي شكلت تحت أشعة الشمس بالنسبة للمواطن الذي اتى بهذه الحكومة.  ويقوم كل  وزير  في حكومة الظل بمتابعة  سياسات نظيره بحكومة الشمس ويقول له أحسنت حين يحسن وأسأت حين يسيء ، ولكن الحكم النهائي يبقى للشعب الذي تنور طريقه سلطة رابعة هي الاعلام بمختلف مكوناته والبرلمان بمختلف تشكيلاته والوانه

هل سمعتم فريقا برلمانيا طالب بجلسة استماع بسبب ما تعرض له المحتجون ملحقون وغيرهم ؟؟

هل رأيتم  برلمانيا واحدا يرفع عقيرته بالإحتجاج على ما وقع سواء في ساحات الإحتجاج او داخل قبة البرلمان ؟؟

  تتشكل حكومة الظل في الحكومات الديمقراطية من الوطنيين المؤهلين بالخبرة العلمية والذين لا ولاء لهم إلا للوطن والمواطن من  الكتلة البرلمانية المعارضة او من الحزب المعارض الاكبر ومن تحت قبة البرلمان وتعتبر واحدة من التقاليد البرلمانية الاصيلة في الدول الديمقراطية و مؤشر على عافية نظامها السياسي وفاعلية سلطتها التشريعية وعلى التداولية والتعددية الحزبية الحقيقية .

   انطلاقا من هذه الفكرة جاءت حكومة الظل لتكون آلية لدراسة أوضاع الوطن ومراقبة تصرفات الحكومة الموجودة في السلطة، ورصد ما يصدر عنها من قرارات وتقييمها وتحليل ما يترتب

 

 


2305

0






المقالات المنشورة تعبر عن مواقف أصحابها لا غير والموقع غير مسؤول عنه

التعليقات خاضعة لمقتضى مدونة الصحافة والنشر  الجديدة

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



د .عبد الفتاح الفاتحي : المؤتمر الـ13 يؤشر على تفكك البوليساريو إلى كيانات متناحرة

من أجل مقاربة منهجية لإرساء الكفايات الريادية

حوار مع الشاعرة ريحانة بشير

ضياع حقوق الملحقين التربويين وملحقي الادارة والاقتصاد

مسيرة 27 ماي 2012 ناقوس الخطر من أجل تعديل حكومي لحكومة هواة

تطوان: محمد العربي الشركي الكاتب الجهوي: حقيقة الصراع داخل الجامعة الوطنية للتعليم

تمديد سن تقاعد موظفي قطاع التعليم بين إشكالية المردودية وظلم الثالوث

ولاية طنجة وعمالة الفحص أنجرة يتابعان الخطاب الملكي بمناسة دكرى المسيرة الخضراء

المحكمة الادارية بالرباط تقضي بإلغاء قرار الاقتطاع من الأجور بعد تنفيذ الاضراب (النص الكامل للحكم)

هل أصبح رأس رئيس المنطقة الامنية مطلوبا لهده الدرجة ومن هي الجهة التي تعمل على ذلك؟؟؟

ضياع حقوق الملحقين التربويين وملحقي الادارة والاقتصاد





 
الأكثر قراءة

سويسرا ترفع السرّ البنكي عن الأموال المغربية ابتداءً من 2018.


شبكة مدنية شبابية تطالب بمنح بطاقة راميد للبرلمانيين في وضعية اجتماعية صعبة


قانون جديد يعفي الشركات المصنعة بالمغرب من الضريبة


Tanger signature de partenariat: CGEM TTA et BPTT

 
أخبار طنجة

تقنية حديثة في علاج السرطان بجهة طنجة تطوان الحسيمة


شاطىء باقاسم يحصل على اللواء الأزرق وأمانديس تساهم في تحسين فضاءاته


نزهة الوافي :“المغرب قام بوضع برنامج إصلاح طموح لتحديث قطاع معالجة النفايات بشكل عام”


لائحة "قُيـاد" مقاطعة السواني الجدد

 
إلى جلالة الملك والمسؤولين

ميناء طنجة المتوسط ،مجمع لأطفال عرضة للضياع


الحموشي : تفعيل اليد النظيفة في جهار الشرطة


منظمة ألمانية تفاجىء"أحمد أكزناي" بدكتوراه فخرية في السلام

 
أخبار دولية

محكمة الاستيناف بروتردام تدين عضويين من حركة18 دجنبر لاستقلال الريف


البحث عن المجرمين في أوروبا من طرف اليوروبول

 
أخبار جهوية

فضائح الغش بما سمي بإضافة مدرج ب 300 مقعد بالنواة الجامعية بالقصر الكبير ...


الحسيمة تستعيد دفىء لياليها الرائعة


تلامذة الحسيمة يتألقون في غمرة احتفالات الشعب المغربي بعيد العرش المجيد

 
أخبار وطنية

مساعدات استثنائية أقصاها 1000 درهم لهذه الفئة من الموظفين بمناسبة عيد الأضحى المبارك


صندوق التقاعد المغربي سيصرف معاشات غشت قبل العيد


العثور على المحامي بهيئة فاس ميتا بعد خروجه من المستشفى

 
أخبار رياضية

اتـــحـــاد طـــنـــجـــة يعقد جمعه العام العادي


أثمنة تذاكر الكأس الممتازةالإسبانية التي ستجرى بالملعب الكبير بطنجة

 
 شركة وصلة  شركة وصلة