طنجة بريس تصدرعن مؤسسة طنجة بريس للخدمات الإعلامية-الإيداع القانوني 10-2018 **CNSS:4508349: RC 76065 المدير المسؤول ورئيس التحرير:أحمد خولالي أكزناي / مدير النشر عبد الحق بخات         إخبارية بتخطيط بارونات مخدرات للفرار من استينافية بالرباط تستنفر أجهزة الأمن             بنشماس يفوز للولاية الثانية لمجلس المستشارين بأغلبية المصوتين             المدعو " الكربوز " المطلوب للعدالة يقع في قبضة أمن القصر الكبير             الدرك الملكي يعتقل عنصرين من القوات المساعدة بمنطقة الجبهة             طنجة:تفكيك شبكة يتزعمها سينغالي تختلس أرصدة زبناء الأبناك بالخارج            
 
النشرة البريدية

 
الحرب على الجريمة

المدعو " الكربوز " المطلوب للعدالة يقع في قبضة أمن القصر الكبير


طنجة:تفكيك شبكة يتزعمها سينغالي تختلس أرصدة زبناء الأبناك بالخارج


تفكيك شبكة يتزعمها سينغالي تختلس أرصدة زبناء الأبناك بالخارج


طنجة:ايقاف شخصين بحوزتهما 148قرص مخدر من طرف طاقم الحملات للدائرة الرابعة


فرقة الأبحاث القضائية تضرب بقوة وتسقط افراد شبكة جيمائي المعتقل


تطوان :ايقاف شابين بحي بوعنان وبحوزتهم 222 قنينة وبندقية صيد و خمر و 31 أنبوب من مخدر اللصاق

 
جريدتنا على الفايس بوك
 
مجهر قناص طنجة بريس

الحموشي : لن أتساهل مع أي كان يهين أو يهدد العناصر الأمنية


الداخلية تغلق الصنابير في وجه رؤساء الجماعات


نجلة بنكيران تهاجم المدافعين عن "يتيم" وتؤكد ..هاد السيد خان العهد ولو تحدثت زوجته لكشفت كل المستور

 
أخبار الهيآت السياسية والنقابية والجمعوية

بنشماس يفوز للولاية الثانية لمجلس المستشارين بأغلبية المصوتين


بــــلاغ رقم15 لهيئة المحامين بتطوان


بيان لتنسيقية ميناء طنجة المتوسطي والصراع مع مدير العلاقات الإجتمـــاعية لشركة APM Terminals Tanger


انتخاب رئيس المجلس الوطني للصحافة يوم الجمعة 5 أكتوبر 2018.

 
منوعات

انتخاب محمد الرضاوي أمينا عاما للمنتدى المغربي لحقوق الإنسان


أحدات مناخية عادية بالمغرب أم نتيجة للتغيرات المناخية ؟


الأبواب المفتوحة للأمن الوطني بمراكش من26إلى30 شتنبر

 
أخبار التربية والتعليم

أمـانـديس طنجــة توزع محافظ وأدوات مدرسية لفائدة 1000 طفلة وطفل بإقليم طنجة


العناية الملكية بأسرة التعليم


عيوش أدخل المغاربة في دوامة الصراعات حول مقررات التعليم

 
البحث بالموقع
 
صوت وصورة
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

نيابة سطات : توقيف 6 أساتذة بسبب الساعات الإضافية


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 14 دجنبر 2014 الساعة 12 : 01


 

نيابة سطات : توقيف 6 أساتذة بسبب الساعات الإضافية


محمد منفلوطي

 

شبح الساعات الإضافية الذي كان محط انتقاذ شديد من الجهات الوصية على قطاع التعليم سواء على المستوى الوطني أو الجهوي أو الإقليمي بسطات، قد حطت على إثره لجنة وزارية مختصة الرحال في وقت سابق، للوقوف على صحة الإتهامات التي وجهت لعدد من الأساتذة العاملين بالثانوية التأهيلية الرازي، باستدراج تلامذتهم لتقبل فكرة الساعات الإضافية، وهو الأمر الذي نفته الاطر التدريسية واعتبرته استهدافا مباشرا للنيل من شرف المؤسسة على وجه الخصوص والمدرسة العموميةعلى وجه العموم.
تداعيات الساعات الإضافية التي خيمت على المشهد التعليمي بالجهة، جعلت الوزارة الوصية تقرر إحالة الأساتذة المعنيين على المجلس التأذيبي الخاص بالتعليم الثانوي التأهيلي، حيث تراوحت العقوبة ما بين التوقيف عن العمل لمدة شهر وعشرة أيام، فيما أحيل ملف الحارس العام بالثانوية التأهيلية الرازي على أنظار مدير الأكاديمية الجهوية بسطات للنظر فيه.
هذا واكدت مصادرنا، ان تقرير المجلس التأذيبي تمت إحالته على الجهات المختصة بالوزارة للنظر في نتائجه، إلا أن الأخيرة، رفضت فحوى النتائج، مطالبة بإعادة البث فيها من جديد على حد وصف مصادرنا.
شبح الساعات الإضافية بسطات، لم يسلم منه حتى التعليم الإبتدائي، حيث أكدت مصادرنا ان النائب الإقليمي عبد القادر الطالبي اتخذ قرارا بعد ترأسه مجلسا تأذيبيا أفضى الى توقيف أستاذة وأستاذ يعملان بمدرسة مبروكة الإبتدائية بسطات لمدة تتراوح شهرين عن العمل، بناء على شكاية تقدم بها بعض آباء وأولياء تلاميذ المؤسسة، وهي الشكاية التي عجلت بايفاد لجنة نيابية مختصة، حيث تم الإستماع إلى الأستاذين المعنيين، اللذين أقرا ضمن اشهاد مكتوب ما تضمنته الشكاية على حد وصف ذات المصادر.
مواطنون ممن التقتهم "هبة بريس" أكدوا أنه ومع اقتراب موعد الامتحانات ترتفع أسهم الساعات الإضافية في بورصة المنظومة التربوية، وإذا كان الاستنجاد بالدروس الخصوصيةمن وجهة نظر البعض مطلوبة بل وضرورية للمتعلمين المتعثرين ، فإنّها لا تفسّر لماذا يقبل التلاميذ النجباء عليها ؟؟
متتبعون للشأن التعليمي ببلادنا، أكدوا ان هذه الآفة ليست مقتصرة على مدينة سطات وحدها، فحسب، بل هناك أساتذة باتوا معروفين بمختلف المدن المغربية، يتقاضون أزيد من أربعة ملايين شهريا مقابل تقديمهم لبضاعتهم المعرفية على مدار الساعة، فمنهم من يستيقظ على الساعة الرابعة صباحا، ويقوم بتقديم مواد سواء كانت علمية أو أدبية طيلة اليوم وينتهي حتى ساعات متأخرة من الليل.
وبهذا تحوّلت الدروس الخصوصيّة بالنّسبة إليهم إلى ما يشبه "المقاولات"، أصبح همهم الوحيد كسب المال، والأخطر من ذلك أن بعضهم ادخر مجهوداته -التي كان من الضروري أن يبدلها بالمؤسسات التعليمية العمومية-، وصار المرء يصادف تلاميذ أبرياء ينتظرون دورهم للدخول إلى أحد المنازل أو بعض المدارس الخاصة أو "الكاراجات" لقضاء ساعة أو أكثر من أجل الاستفادة من الدروس الخصوصية. متأبطين كراساتهم أو حاملين محفظاتهم على ظهورهم متأهبين لأخذ حصصهم الدراسية الإضافية....إنهم تلاميذ الساعات الإضافية، باحثين عن دروس نموذجية افتقدوها في مؤسساتهم التعليمية الرسمية…
إنها آفة الساعات الإضافية أو " الدرس الخصوصية" سميها ما شئت، التي يتفنن أبطالها بمختلف مدننا المغربية وليس بمدينة سطات وحدها، من خلال إشعار تلامذتهم في أول السنة بصعوبات اجتياز امتحان البكالوريا، وحثهم على ضرورة الاستعانة بدروس إضافية لمواكبة البرنامج السنوي.
ومنهم من يعتمد خلال الحصة على تقديم تمارين جد صعبة قصد تعجيز التلاميذ، مما يخلق لدى المتعلمين نوع من الحاجة الملحة إلى دروس خصوصية، وهذه الطريقة غالبا ما يصاحبها عند بعض الأساتذة سامحهم الله، نوع من الإلزام والتهديد والوعيد للتلاميذ، وتذكيرهم بأن مصير الرافضين هو الرسوب في امتحان آخر السنة، غير آبهين لظروف أسر هؤلاء الاجتماعية والاقتصادية، وهناك بعض الأساتذة يستعملون طريقة ذكية لاستقطاب تلامذتهم، حيث يحدثونهم عن المدارس العليا وبعض الجامعات التي لا تقبل الراغبين في ولوجها غير الحاصلين على معدلات عالية، بغية استدراجهم للانخراط في عملية الدروس الخصوصية لضمان معدلات مرتفعة.
ممارسات كهاته يصفها بعض المتتبعين للشأن التعليمي ببلادنا، بانعدام الواجب المهني وتكريس مبدأ عدم تكافؤ الفرص بين التلاميذ، في حين يبقى بعض الأساتذة الشرفاء النزهاء (بالرغم من ظروفهم المادية القاسية) يحاولون إرجاع الثقة للمدرسة المغربية العمومية عن طريق محاربة هذه الظاهرة الغريبة فتجدهم يقدمون دروسا في التقوية والدعم بالمجان هدفهم النبيل هو قطع الطريق أمام تجار المعرفة من المضاربين والمتاجرين في الحقل التربوي، لإشاعة روح التطوع والمبادرات الفردية.
وما يثير الإستغراب أن الحكومة الحالية عازمة كل العزم على محاربة الريع في قطاع التربية والتعليم، إلا أننا نجد هذه الظاهرة الخطيرة استفحلت بطرق غريبة لم يسلم منها حتى تلامذة التعليم الخصوصي الذين وجدوا أنفسهم أمام ظاهرتين غريبتين، الأولى تبتدئ مع دروس الحصص الدراسية العادية بمدارسهم الخصوصية"مؤدى عنها بالطبع"، والثانية مع حصص التقوية والدعم الليلية"مؤدى عنها بطبيعة الحال"، تماشيا مع مقولة "الطالع واكل والنازل واكل"منشار الغابة"".

 


2542

0






المقالات المنشورة تعبر عن مواقف أصحابها لا غير والموقع غير مسؤول عنه

التعليقات خاضعة لمقتضى مدونة الصحافة والنشر  الجديدة

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



أساتذة التعليم الابتدائي بالعالم القروي لأكادير يطالبون بإجراء حركة محلية نزيهة

التشويه الإعلامي لصورة رجل التعليم

لمصادقة على دليل المكون في مجال تكوين المثقفين النظراء في الصحة الإنجابية والوقاية من التعفنات المنق

تصريحات فتح الله ارسلان لجريدة الخبر الجزائرية وخيار المقاطعة

حزب الطليعة يعلن عدم مصداقية نسبة المشاركة المعلن عنها رسميا في 45 %ويعتبر انتخابات 25 نونبر باطلة،

الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين طنجة تطوان: سباق نحو إرساء الجهوية

والدة الأخ البوزيدي التيالي في ذمة الله

هيئة التدريس بالثانوية الإعدادية حسان بن ثابت تندد بالتدهور الأمني لجوار المؤسسة

عاجل: الإتحاد الإشتراكي يقرر بإجماع مكتبه السياسي اليوم العودة الى المعارضة

نيابة سطات : توقيف 6 أساتذة بسبب الساعات الإضافية





 
أقلام كاشفة

الدرك الملكي يعتقل عنصرين من القوات المساعدة بمنطقة الجبهة


صحافيو "الأصالة والمعاصرة" يلجؤون للقضاء ضد بنشماس


كشف تفاصيل التحقيق وأسماء أعضاء الشبكة الإجرامية المفككة ضمنها عنصرين أمنيين مؤخرا وعلاقتها بـ”داعش”

 
الأكثر قراءة

إخبارية بتخطيط بارونات مخدرات للفرار من استينافية بالرباط تستنفر أجهزة الأمن


الصخيرات تمارة :غلاء فواتير الماء و الكهرباء يحرك هذه الهيئة الحقوقية …


بلاغ للمديرية العامة للضرائب .. إلغاء الذعائر والغرامات والزيادات وصوائر التحصيل


الشركة المكلفة ببناء و تشييد الملعب الكبير منخرطة في إنجازه وفق التصوروالهندسة الجديدة

 
أخبار طنجة

الداخلية تلزم مقاطعات طنجة بإعداد "تقارير مفصلة" عن صرف الميزانيات


وضع الحجر الأساسي بطنجة لمصنع المجموعة اليابانية "جتيكت كوربورايشن" المتخصصة في صناعة السيارات


المجموعة العالمية هواوي تعتزم إنشاء مركز لوجسيتيك إقليمي في ميناء طنجة المتوسط


طنجة:انطلاق الموسم الإجتماعي والإقتصادي لغرفة التجارة والصناعة والخدمات

 
إلى جلالة الملك والمسؤولين

جلالة الملك يدعو البرلمانيين إلى المساهمة الفعالة في دينامية الإصلاح التي تعرفها المملكة


المؤسسة الأهلية لمطوفي حجاج الدول العربية ومعاناة الحجاج المغاربة


ميناء طنجة المتوسط ،مجمع لأطفال عرضة للضياع

 
أخبار دولية

خاشقجي تم التحقيق معه داخل القنصلية تحت التعذيب وتم تصويره بفيديو ثم قتل


السلطات الجزائرية توقف الإعلامية جوهرة لكحل لهذا السبب

 
أخبار الجهات

عامل الحسيمة يوجه تحذيرا شديد اللجهة لـ"معرقلي" الاستثمار بالاقليم


المجلس الجماعي لمدينة المضيق يصادق على مجموعة من اتفاقيات الشراكة والتعاون


مدينة مارتيل تعيش وضعا اقتصاديا واجتماعيا خطيرا

 
أخبار وطنية

وزارة الداخلية تستعد لحركة تنقيلات جديدة بهدف تشبيب الإدارة الترابية


زلزال أمني يهز الشمال الشرقي في انتظار تعميمه في كل ولايات الأمن


النفوذ و الريع ثنائية تقويض مجهودات الدولة ، تزنيت نموذجا

 
أخبار رياضية

اتــحــاد طــنــجــة يقدم مستشهره الجديد STG TELECOM


احمد العجلاني مدربا لاتحاد طنجة بين مؤيد ورافض

 
 شركة وصلة  شركة وصلة