طنجة بريس تصدرعن مؤسسة طنجة بريس للخدمات الإعلامية-الإيداع القانوني 10-2018 **CNSS:4508349: RC 76065 المدير المسؤول ورئيس التحرير:أحمد خولالي أكزناي /         جلالة الملك والرئيس الفرنسي يدشنان انطلاقة             توقيف شخص مختص في سرقة الهواتف بالخطف بواسطة دراجة نارية             منع وقفة تضامنية لفدرالية اليسار امام مقر ولاية امن طنجة.             ايقاف 3 اشخاص بمدخل تطوان بحوزتهم 800 قرص مخدر             هذه خلاصات الاجتماع الذي ترأسه اليعقوبي حول مشاكل التعمير بطنجة وغياب مثير للعمدة العبدلاوي            
 
النشرة البريدية

 
الحرب على الجريمة

توقيف شخص مختص في سرقة الهواتف بالخطف بواسطة دراجة نارية


ايقاف 3 اشخاص بمدخل تطوان بحوزتهم 800 قرص مخدر


الرباط:الحكم على مجموعة ارهابية حاولوا القيام بأعمال تخريبية


حرب طاحنة بين عصابتين لتوريج الخمور والمخدرات من أجل السيطرة على منطقة كونيش طنجة


حجز 493 ألف و700 قرص من مخدر الاكستازي بميناء طنجة المتوسط


أحكام في حق مسؤولين امنيين سابقين بتطوان والمضيق وانزكان بسبب المشاركة في تهريب 6.3 مخدر الشيرة

 
جريدتنا على الفايس بوك
 
مجهر قناص طنجة بريس

الحكم في حق الصحفي بوعشرين ب12 سنة سجنا وغرامة200ألف درهم


وفاة فتاة قاصرمن طنجة في ظروف غامضة في تطوان بحي القابلية شارع ابن سينا ...


مجموعة رونو سترفع من انتاجيتها للسيارات إلى 500ألف سيارة في السنة

 
أخبار الهيآت السياسية والنقابية والجمعوية

اختتام فعاليات مهرجان منارة المتوسط للشباب


الحسيمة... أطفالنا مستقبلنا عنوان نشاط شارك فيه المئات


هلسنكي.. حزب الاستقلال شريك استراتيجي بالإجماع للحزب الشعبي الأوروبي


الدكتور محمد الأعرج وزير الثقافة والاتصال، يلقي الدرس الافتتاحي للموسم الجديد لمؤسسة بيت الصحافة

 
منوعات

الريف ودوره في دعم الثورة الجزائرية موضوع ندوة بالناظور


المهرجان الدولي للفيلم بالحسيمة يكرم ادريس شتيوي


انتخاب محمد الرضاوي أمينا عاما للمنتدى المغربي لحقوق الإنسان

 
أخبار التربية والتعليم

تتويج التلميذة المغربية مريم أمجون بطلة عالمية لتحدي القراءة العربي في دورتها الثالثة 2018


التوأمة المؤسساتية لتقوية كفاءات الهيئة الوطنية للتقييم، في مجال "تقييم السياسات العمومية


أمـانـديس طنجــة توزع محافظ وأدوات مدرسية لفائدة 1000 طفلة وطفل بإقليم طنجة

 
البحث بالموقع
 
صوت وصورة
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

فضيحة أمن ولاية تطوان


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 20 دجنبر 2013 الساعة 20 : 12


 

 

 

 

 محمد مرابط

جلسة “عشاء” غير عادية جمعت بين نائب والي الأمن لـ”دولة الموزمبيق الشقيقة”، مع أحد النصابين والانتهازيين وصاحب “سوابق” في هذا المجال، كان محورها الكتابات الحائطية التي استفاقت عليها دولة “الغابون الشقيقة”، ضد أحد عمداء الأمن !!!!
المشين في هذا الأمر، هو كيف يجالس مسؤول أمني رفيع المستوى، من درجة نائب والي الأمن نصاب معروف بحربائيته وخسته ؟؟ لكن تلك “الجلسة” التي جمعت بين الطرفين كشفت على أن الاتهامات الحائطية الموجهة ضد عميد الأمن السالف الذكر جاءت في إطار صراع قوي وحرب طاحنة، بين المسؤول والعميد، كان منفذها النصاب الانتهازي، (طريطور الكتابات الحائطية)، الذي أصبح لا يفارق مقر ولاية أمن “الموزمبيق”، قبل قيامه بتنفيذ تعليمات سيده نائب والي الأمن على جدران “دولة الغابون” !!!
و من المتوقع أن تقريرا في الأمر سيتم رفعه إلى الإدارة الوصية، وربما سوف يكون مشفوعا بأدلة وتسجيل صوتي حول المكالمات الهاتفية التي جرت بين هذه الأطراف، والتي يتطلب معها إيفاد لجنة تحقيق لمحاسبة المسؤول الأمني لـ”الموزمبيق”، وعلاقته بالاتهامات الجدارية بـ”الغابون”، و حول علاقاته بالنصاب (طريطور الكتابات الحائطية).
ملحوظة: أي تطابق أو تشابه لمجريات أو شخصيات القصة مع أحدات وقعت أو شخصيات واقعية، فهو من محض الصدفة لا غير.
هذا فيما يتعلق بمسؤول أمن “دولة الموزمبيق” و”طريطور الكتابات الحائطية” بـ”دولة الغابون”، فدعونا نعود، ولو بعجالة، إلى بلدنا المغرب، وبالضبط إلى مدينة اسمها تطوان، هذه الأخيرة التي عرفت صبيحة الإثنين الماضي استنفارا مكثفا لدى أجهزتها الأمنية والاستعلاماتية على خلفية كتابات حائطية اتهمت مسؤولا أمنيا رفيع المستوى بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية بالاتجار في المخدرات وربط علاقات مع أباطرتها والارتشاء واستغلال النفوذ وغيرها، وبعيدا عن الدخول في مناقشة مدى صحة هذه الاتهامات من غيرها، فإن كل ذي عقل سوي ومنطق سليم سيتبادر حتما إلى ذهنه من الوهلة الأولى مدى خسة المؤامرة، هذه الأخيرة التي حيكت خيوطها ونسجت فصولها تحت جنح ظلام ليل دامس من طرف مسؤول أمني تربطه علاقة زمالة مهنية بالعميد المستهدف، باعتبار اشتغالهما تحت سقف ولاية أمن واحدة وانتسابهما لإدارة واحدة تحت سلطة وزارة واحدة، مستعملا في ذلك أحد البيادق المشهور بالمدينة، خصوصا في موضوع الكتابات الحائطية التي تم ابتداعها لأول مرة صيف سنة 2011 ضد مسؤولين منتخبين على صعيدي الجهة والإقليم تزامنا مع الزيارة الملكية لتطوان، ليقوم بتنفيذ المهمة الموكل بها بإتقان، قبل أن تجمعهما طاولة عشاء كان هدفها الأساس هو إتمام إنجاح خطة هذا المسؤول الأمني الرديئة، قبل أن ينكشف أمرهما.
وجدير بالذكر، أن الكتابات الحائطية التي شهدتها تطوان صيف 2011 والتي تم إثرها فتح تحقيق من طرف السلطات المختصة بشأنها، ورغم التوصل إلى الأطراف المدبرة والمنفذة لها، فقد تم تسجيلها آنذاك ضد مجهول، قبل أن تتفاجأ ذات السلطات ومعها الرأي العام المحلي وساكنة المدينة بإعادة الكرة مرة أخرى وبنفس الأسلوب والطريقة، لكن هذه المرة ضد مسؤول أمني من درجة عميد ممتاز بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية بالمدينة. ويبقى التساؤل المطروح هنا بعد انكشاف خيوط هذه المؤامرة ومن كان وراءها ومن نفذها، هل سيتم إعادة نفس السيناريو السابق وستسجل ضد مجهول مرة أخرى و”مريضنا ما عندو باس”، أم أن السلطات ذات الاختصاص ستتعامل هذه المرة مع القضية بشكل جدي وحازم وستقوم بتطبيق الإجراءات القانونية اللازمة ؟؟؟
إن هذه القضية تضع الإدارة العامة للأمن الوطني برمتها على المحك، خاصة حين يتعلق الأمر بتشويه سمعة مؤسسة من هذا الحجم المؤتمنة على حفظ أمن البلاد والعباد على أيدي بعض مسؤوليها الذين لم يقدروا جسامة المسؤولية الملقاة على عاتقهم ليقوموا بتسخير بيادق غارقين في “الأمية والجهل” يعرف الجميع ما يتسمون به من صفات الخسة والحقارة والجبن، لتصفية حسابات شخصية ضيقة اتجاه زملاء لهم في الإدارة والمهنة، متناسين المساطر القانونية الواضحة التي يتم سلكها في هكذا أمور وقضايا، حفاظا على هيبة ومصداقية المؤسسة الأمنية، وعلى الأسرار المهنية التي تعتبر خطا أحمرا لا يمكن لأي مسؤول كان تجاوزها وتحت أي طائل كان…
فهل استنتجتم وجه الشبه الموجود الآن بين أمن دولة “الموزمبيق” والكتابات الجدارية بدولة “الغابون” وقصص بوليس تطوان مع “طريطور الكتابات الحائطية”..؟؟؟

وفق مصدر مطلع فإن  جلسة “عشاء” جمعت بين نائب والي الأمن لتطوان ليلة الثلاثاء الأربعاء  18 دجنبر 2013 ، مع أحد “العمال” المؤقتين بالجماعة الحضرية لتطوان ، كان محورها الاتهامات الحائطية التي نشرت ضد أحد عمداء الأمن بالمدينة .

هذا “العامل” المؤقت بالجماعة كان يهاتف بعض وسائل الإعلام، خصوصا الإلكترونية، برفقة المسؤول الأمني يطالب منهم سحب خبر في الموضوع .

“العامل ” المؤقت بالجماعة الحضرية يقدم نفسه “للعامة” كحلال للكثير من المشاكل ومعرفته بمسؤولين على أعلى مستوى ؛ و الذي أصبح لا يفارق مقر ولاية أمن في تطوان .
ترى ماذا لو فتحت الإدارة العامة للأمن الوطني  تحقيقا  حول المكالمات الهاتفية التي جرت بين هذه الأطراف خاصة وان المعني بالأمر تحوم حوله شكوك كبيرة حول ” الكتابات الحائطية “.


3596

0






المقالات المنشورة تعبر عن مواقف أصحابها لا غير والموقع غير مسؤول عنه

التعليقات خاضعة لمقتضى مدونة الصحافة والنشر  الجديدة

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



شاب صحراوي، يفضح قيادة البوليساريو ويسقط عن عورتها وريقات التوت

لماذا فشلت الليبرالية العربيَّة؟

نأسف.. لا مكان للأردن والمغرب.... بقلم عبد الباري عطوان

طنجة و م ع : اعتقال أربعة أشخاص خلال محاولة اختطاف

جمعيةالإشعاع الثقافي بتيفلت: أسماعيل البويحياوي صوت متفرد

ترقية موظف شبح في اختبار الكفاءة المهنية بتطوان

شباب الثورة الصحراوية 'يطالب' برحيل رئيس البوليساريو

الحسيمة : جريمة قتل بسسب نزاع حول اراضي للرعي

محمد يتيم : المنظمة النقابية يجب أن تكون شريكا في التنمية وتدبير الشأن العام

وجدة: ثورة الصحفيين على فرع النقابة الوطنية للصحافة المغربية

شرطي يقتل ثلاثة من رفاقه والرابع في حالة خطيرة

حادث مصرع المهاجر الكامروني بسبب الحملات العشوائية لنائب والي أمن طنجة

فضيحة أمن ولاية تطوان

تطوان : الحكم ب20 سنة نافذة في حق شرطيين من أمن ولاية طنجة





 
قناة طنجة بريس

المجلس الأعلى للتعيلم:البث المباشر للمحاضرة الاختتامية لمشروع التوأمة المؤسساتية

 
أقلام كاشفة

المحكمة تنهي استنطاق 20 من المتهمين في ملف المركب السكني “باديس” بالحسيمة


المؤشرات الإيجابية لحرية الصحافة والإعلام الرقمي المسجلة بالمغرب


طنجة: ضبط قيادي العدل والإحسان مجرد من ملابسه مع خليلته

 
الأكثر قراءة

بقلم عبد الحميد الجماهري: ‬قراءة‭ ‬في‭ ‬قرار‭ ‬مجلس‭ ‬الأمن‮‬‭ ‬في‭ ‬مدة‭ ‬المينورسو


جلالة الملك يوجه برسالة من أجل حوار مباشر وصريح مع الجزائر


جهة سوس و مرض الهوية الطفولي ..!


جلالة الملك يشرف على إطلاق برنامج تثمين المدن العتيقةب 2,35 مليار درهم

 
أخبار طنجة

جلالة الملك والرئيس الفرنسي يدشنان انطلاقة


منع وقفة تضامنية لفدرالية اليسار امام مقر ولاية امن طنجة.


هذه خلاصات الاجتماع الذي ترأسه اليعقوبي حول مشاكل التعمير بطنجة وغياب مثير للعمدة العبدلاوي


توقيف ناشطين من فصائل اليسار يحرضان التلاميذ للتظاهر

 
أخبار دولية

منح75 سيارة رباعية الدفع من اجل مساعدة المغرب لمكافحة تهريب البشر والمخدرات


أمير قطر يستقبل عبد اللطيف حموشي المدير العام للأمن الوطني

 
أخبار الجهات

عامل اقليم الحسيمة يتفقد أحياء إمزورن وبني بوعياش


العثورعلى شاب معلقا بشجرة بغابة لاميدا مرتيل


الحسيمة وحدتان متخصصات في قطاع ترحيل خدمات الإتصالات والطرق

 
إلى جلالة الملك والمسؤولين

بيان تنسيقية أطر العاصمة العلمية المعطلة


أسفي:غضب واحتجاج ساكنة ديور سي عباس بعد وفاة طفل في مستنقع للمياه العادمة


جلالة الملك يدعو البرلمانيين إلى المساهمة الفعالة في دينامية الإصلاح التي تعرفها المملكة

 
أخبار وطنية

زيارة متبادلة بين جلالة الملك والرئيس الفرنسي


الدكتور عمار: الملك محمد السادس يحرج الجزائر أمام المنتظم الدولي بطلبه فتح حوار


برج محمد السادس سيكون إنجازا يفتخر به كل المغاربة

 
أخبار رياضية

إتحاد طنجة لكرة السلة تخلد الذكرى 43 للمسيرة الخضراء المظفرة


اتــحــاد طــنــجــة يقدم مستشهره الجديد STG TELECOM

 
 شركة وصلة  شركة وصلة